عمداء الهروب00

عمداء الهروب00

في سلسلة قصائد لماء الذهب، وقصائد نارية من الشعر الساخر:

شعررحيم الشاهرعضو اتحاد (ادباءادباء) العراق(1)

أنا اكتب ، إذن أنا كلكامش ( مقولة الشاعر) (2)

دخلتُ الشعر عالما به ،وخرجتُ منه جاهلا به( مقولة الشاعر)

اهربْ00 فمثلك هاربٌ لايرجعُ

خلف الهروب كوارث وتفجّعُ!

من بعد عزك هاربٌ متلفتٌ

وعجاجة الهرب السريع تروّعُ

روعتنا ياسيدي حين انتخيـ

ت بسرعة ورياح عصفك تسرعُ!

اجعل نعالك في اليدين فكلما

خلع النعال سريع قفزك يخلعُ!

واركب بطائرة الهروب فإنها

للهاربين سفينة تتضرعُ

يشماغ رأسك والعقاال تخالفا

امن الهروب تخالفا؟ أم تبّعُ

فالشعب بعدك حائرٌ متسائلٌ

كيف انطلقتَ وعصف رعبك يقلعُ؟!

هاأنت تغلي والهروب لك المدى

حدث لكي يصغي السراة ويسمعوا

فمللتُ من هربي صفيري هاربٌ

دشداشتي وزبانتي والبلقعُ!

زعموا بأني سارقٌ غمزاتهم

فليغمزوا ، وليهمزوا ، وليقمعوا!

ماللعروبة أصبحت عن كل ذئب

تنجلي ورحابها لايوسعُ

تأوي اللصوص وكلما امن اللصو

ص فمجدها من كل لص يجمعُ!

* القصيدة ترصد ظاهرة هروب المعول عليهم، منذ الربيع العربي وحتى اليوم!

30/11/ 2017

1() تكرار لفظة الادباء‘ معيار يبحث عن العقلاء

2() للشاعر لائحة اقوال وآراء ينفرد بها عن غيره

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close