قوات أبي الفضل العباس تحل نفسها

أعلنت الامانة العامة لقوات أبي الفضل العباس، السبت، عن حل نفسها بعد إعلان “النصر الكبير” على تنظيم داعش في العراق من قبل رئيس الوزراء حيدر العبادي.

ونقل بيان للأمانة عن الامين العام لقوات أبي الفضل العباس، آوس الخفاجي، قوله اليوم 9 كانون الاول 2017 “نزف الى العالم اجمع من أرض العراق الحر بشرى النصر الكبير على داعش بعد ان كسرنا شوكتهم وحطمنا اسطورتهم واكذبنا احدوثتهم، فجعلنا منهم عبرةً ودرسا، وعاد العراق كما كان جبلاً أشم مرفوع الرأس”وفق تعبير البيان.

وأضاف الخفاجي”أننا اذ نستقبل هذا النصر الكبير هديةَ من ارواح شهدائنا لنشكر الله عليه أولاً ومرجعيتنا ثانياً وقواتنا المسلحة بكل صنوفها وحشدنا الشعبي وقوات امننا الداخلي وجميع فصائل المقاومة وشعبنا العراقي بكل اطيافه وطوائفه بوقفتهم المشرفة، فأننا في الامانة العامة لقوات أبي الفضل العباس نفي بوعدنا لشعبنا وحكومتنا بعد ان تحقق النصر المؤزر والنهائي على تنظيم داعش ونضع كامل هذه القوات (قوات ابي الفضل العباس) سواءً المنخرطة بهيئة الحشد الشعبي او حشد الدفاع وكل فرد من قواتنا أينما كان تحت إمرة القائد العام للقوات المسلحة وتصرّفه بشكل كامل”.

وتابع “ونعلن اننا سنبقى على رأسها بشكل مؤقت لحين تنسيب سيادته إيمانا منا بحقه كقائد عام للقوات المسلحة، ولنكونن اول مبادر على حصر السلاح بيد الدولة”.

وكان رئيس الوزراء، القائد العام للقوات المسلحة، حيدر العبادي، أعلن في وقت سابق من اليوم، “الانتصار النهائي” على داعش واستعادة جميع الأراضي العراقية من سيطرته.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close