مسرور بارزاني يكشف “اكبر خيانة بتاريخ الكورد و”افضل” حل لكوردستان

عد مستشار مجلس امن إقليم كوردستان مسرور بارزاني، دخول القوات العراقية والحشد الشعبي الى المناطق المتنازع عليها بالتعاون مع قادة سياسيين وعسكريين من الكورد بانه “اكبر خيانة” في تاريخ أبناء القومية.

وقال بارزاني في مقابلة مع قناة “رووداو” الفضائية تبث لاحقا، اكبر خيانة حدثت في تاريخ الكورد هو ما جرى يوم 16 أكتوبر/ تشرين الأول.

واردف بالقول ان ما تسمى بالمناطق المتنازع عليها او المختلف عليها هي محتلة الان، منوها الى ان الخونة كانوا على اتصال مع الحكومة العراقية ونحن كنا نعلم بذلك ولكننا لم نتوقع ان يسلموا أراضيهم وكركوك وباقي المناطق بهذا الشكل.

وتابع بارزاني بالقول انه أساسا بغداد لا تريد الحوار مع إقليم كوردستان، مؤكدا انه افضل حل للحفاظ على كيان إقليم كوردستان والمكتسبات هو الاستقلال و”لكن لنستقل يجب ان نتأنا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close