ومضات خاطفة و شذرات مبهرة : لا أذهبُ بعيدا بحثا عن الله

ومضات خاطفة و شذرات مبهرة : لا أذهبُ بعيدا بحثا عن الله

1 ــ نعمة العقل المتبصر و الرائي

أجمل و أروع ما منحني الله هو نعمة العقل المتبصر و الرائي بعيدا
وبفضل هذا العقل لم أكن يوما عبدا خنوعا
لأي كان و مهما كان ،
ولا تابعا ذليلا لهذا أو ذاك من بشر
مهما كانوا أو زعموا
من بطولات أو عظمة معجزات
***

2 ــ ثمةعزلتان لابد منهما
ثمة عزلتان لا ثالث لابد أن تصادفنا يوما :
الأولى العزلة الإجبارية حيث يتذوق المرء مرارة الوحشة و الاستوحاد
أما الثانية فهي العزلةالاختيارية
حيث صفاء الروح و نشوة الامان
و حصانة الملاذ من تطفلات الآخرين .
فالعزلة الأولى مزعجة لمن أُجبر عليها
أما الثانية فكلها غبطة و سرور و نشوة .
***
3 ــ لا تفرط إفراطا مفرطا
أحيانا أقول مع نفسي :
لا تكن طيبا أكثر مما ينبغي
لكي لا يستخفوا بك ضعفا أو مذلة
ولا متكبرا ، ومتعجرفا جدا
حتى لا يستهجنوا بك بطرا أو غرورا .
***
4 ــ لا أذهبُ بعيدا بحثا عن الله

أنا محظوظ بسبب قرب الله مني
من حسن حظي ليس عليّ الذهاب بعيدا
إلى مساجد أو صحارى أم إلى غابات و جبال
بحثا عن الله هنا وهناك
لأكون على قرب قريب جدا منه
لا أذهب بعيدا قطعا ..
لا إلى هنا و لا إلى هناك ،
فهو قريب مني كقرب الجفن من العين
بل أكثر قربا ..
إذ فهو يسكن في وسط قلبي تماما وبالضبط
كما تسكن شجرة ظلها الوارف و الحاضن ،
ضيفا محبوبا و مرغوبا به إلى الأبد ! .

مهدي قاسم

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close