البرلمان التركي يقصي النائبة الكوردية ليلى زانا

اقصى البرلمان التركي، اليوم الخميس، النائبة الكوردية والقيادية البارزة في حزب الشعب الديمقراطي (HDP) ليلى زانا عن مقعدها.

ونشر قرار الابعاد في موقع البرمان التركي اليوم الخميس.

وقامت ليلى زانا اثناء ادائها اليمين القانونية في 17 من تشرين الثاني من العام الماضي بتريد اليمين باللغة الكوردية واستخدمت مصطلح شعب تركيا عوضا عن الشعب التركي، الامر الذي تسبب بتحذيرها من قبل الرئيسة المؤقتة لبرلمان تركيا دنيز بايكال.

وانخفض عدد برلمانيي حزب الشعب الديمقراطي بابعاد زانا من 59 الى 53 برلمانيا فقط.

وقالت دنيز بايكال ان ليلى زانا لم تتلو اليمين القانونية مثلما هو لذلك فهو يمين غبر مقبول، ثم قامت ليلى زانا بمغادرة قاعة البرلمان من دون تلاوة اليمين القانونية.

وبعد هذا التاريخ لم تشارك زانا في اية جلسة من جلسات برلمان تركيا لحد الان.

وولدت ليلى زانا عام 1961 في منطقة سليفان في ديار بكر (بالكوردية : آمد) وهي خريجة الدراسة الاعدادية وانخرطت في منظمات الدفاع عن حقوق الانسان في سنوات 1982 الى 1989 ونالت جائزة المواطنة الفخرية في روما وپاريس وجنيڤ والعديد من الجوائز العالمية الاخرى.

وسبق لبرلمان تركيا وان اقصى كلا من ڤيكن يوكسداغ وطوبا هزر اوزتورك عن دائرة وان لحزب الشعب الديمقراطي وفيصل ساريلدز عن دائرة شرناخ وبسيمة كونجا عن دائرة سيرت ونورسل ايدوغان عن دائرة دياربكر للحزب نفسه.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close