وصول بعض من جثث اللاجئين العراقيين بحادثة الحافلة الى إقليم كوردستان

افاد مصدر طبي مسؤول في إقليم كوردستان يوم الجمعة ان ثلاث جثث للاجئين عراقيين ممن لقوا مصرعهم بحادثة الحافلة في تركيا قد وصلت الى قضاء زاخو التابع لمحافظة دهوك.

وابلغ المصدر بأنه بناء على طلب ذويهم فقد أرسلت السلطات في ولاية شرناق بتركيا جثث ثلاثة اشخاص ممن توفوا بحادثة الحافلة، مبينا ان الجثث قد وصلت الى مستشفى زاخو عبر معبر إبراهيم الخليل.

وأضاف المصدر ان المتوفين هم من أهالي قضاء تلعفر غرب مدينة الموصل، منوها الى ان ولاية شرناق في تركيا لن ترسل باقي الجثث الى بطلب من ذويها او من الحكومة العراقية.

ولقي 9 أشخاص مصرعهم وأصيب 28 آخرون بجروح، أغلبهم عراقيون، إثر انقلاب حافلة كانت تقلهم في ولاية شرناق جنوب شرقي تركيا.

وبحسب وكالة الاناضول الرسمية فأنّ، الحافلة انقلبت على طريق سيلوبي-خابور على بعد 20 كيلو مترًا من الحدود العراقية.

وأكدت مصرع 9 أشخاص بينهم 3 أطفال، وإصابة 28 آخرين، جراح اثنين منهم خطيرة.

وعبرت حكومة إقليم كوردستان في وقت سابق من اليوم عن اسفها تجاه حادث انقلاب حافلة نقل ركاب تقل لاجئين عراقيين في تركيا مما اسفر عن مصرع واصابة عدد منهم بينهم نساء وأطفال.

وقالت حكومة الإقليم في بيان لها اليوم ان أولئك الركاب كانوا ينوون العودة الى محافظة نينوى، مشيرة الى انها سهّلت عودة ستة آلاف لاجئ عراقي من سوريا وتركيا.

وأضاف البيان ان هناك 30 الف لاجئ عراقي اخر من الموصل في الدولتين المذكورتين لم يقرروا العودة الى الآن.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close