في غابر ألزمان كنا نفرض ألجزية؟؟

في عصرنا ألحالي نحن ندفع ألجزية!!. في صدر ألأسلام ؛كان ألعرب يفرضون ألجزية على ألبلدان ألتي يفتحونها؟وقف هارون ألرشيد يوما يشاهد ألأمطار وهي تهطل من ألسماء ؛فخاطبها اينما تنزلي فمستقرك في أرضي؟؟ .شعوبنا وأراضينا حقل لتجارب ألأسلحة من كافة دول ألعالم ؛ندفع ثمنها للمحتل ألغازي ؛ونحن مشغولين بقتل بعضنا ألبعض ألأخر ؛بدم بارد؟؟وقصة ومعتصماه ؛قرأناها في مدارسنا ؛ألتي ذكرت كيف أعد ألمعتصم ألعباسي جيشا لنصرة أمرأة ؛قبض جنديا روميا على معصمها ؛ فنادت وامعتصماه؟؟يوميا نشاهد على شاشات ألفضائيات كيف يتعامل ألعدو ألصهيوني ؛مع شعوب ألأراضي ألتي تحتلها في فلسطين وسوريا ولبنان ومصر؟؟ولا من مغيث ؛بل ألعكس من ذلك ؛تقوم معظم ألدول ألعربية بتوثيق علاقاتها مع دولة ألأحتلال ؛ليس هذا فحسب ؛بل تعتبر من يقاوم ألأحتلال للدفاع عن أرضه وعرضه ؛منظمات أرهابية كحزب ألله وحماس وغيرها من ألمجموعات ألجهادية؟؟.يقدر ألخبراء ؛أن عدد ألأرهابين من ألعرب يقدرون بالملايين ؛هدفهم ليس لطرد ألمحتل ؛بل ألتعاون معه لتدمير ألدول ألعربية وقتل شعوبها بدم بارد وترفع شعارات {أنما ألمسلمون أخوة؟؟}.تدفع معظم ألدول ألعربية سنويا جزية تقدر بالمليارات ألى أمريكا وبقية ألدول ألغربية ؛معظم هذه ألأموال تدفع بطريق مباشر للكيان ألصهيوني ؛وعلى عينك ياتجر ؟؟ذهب ترامب ألى مملكة ألشر ألسعودية ؛حمل معه ؛ 3مليارات دولار كدفعة أولى ؛وتم ألأتفاق قبل عدة أيام بين ترامب والمسؤولين في أمبراطورية قطر ؛ على أن يدفعوا؛ 10مليارات دولار لشراء أسلحة وتدريب لقواتها ألتي يبلغ عددها مليون مقاتل؟؟؟؟؟وشر ألبلية ما يضحك.تصرف مملكة ألتخلف ؛ مئات ألملايين من ألدولارات أسبوعيا في حربها ألبربرية ضد ألشعب أليمني؟؟ألمجاعة تضرب أطنابها في أليمن وغزة ؛ دمرت ألمستشفيات وألمطارات وألمعامل وألمدارس فيهما ؛أما بواسطة طائرات أل سعود أو أل صهيون ؟.يقدر عدد ألسوريين في دول ألشتات ؛ألذين هربوا من ألحرب ألأهلية بحوالي 11مليون أو يزيد؛لم تقدم أية دولة عربية مساعدة لهم ؛يعاملونهم كأعداء أو كمرض وبائي يجب ألتخلص منهم ؛على يد أبناء عمومتهم؟؟.ليبيا أصبحت دولة منسية ؛بينما كانت قبل مايسمى بالربيع ألعربي؛ تتمتع برفاهية وقدرة معاشية تحسد عليها ألدول ألمجاورة أنذاك .أليمن ألسعيد تحول ألى أليمن ألكئيب على أيدي أبناء عمومتهم ألمنضويين تحت راية ألتحالف ألعربي ؛فهل أهل أليمن صهاينة ؛يهددون دول مشايخ ألخليج ؛لم يؤرخ أن يماني قام بأعمال أرهابية في أي بلد في ألعالم ؛بينما خنازير ألجزيرة ألعربية؛أرسلوا كلابهم ألسائبة ؛تنهش في أجساد أطفال ونساء وشيوخ أليمن ألسعيد؛ وفي ألعالم أجمع ؛فمعظم دول ألعالم تعاني من خريجوا ألمدارس ألوهابية ألتكفيرية ؛أنتشروا ليدمروا ويقتلوا دون تفريق أو تميز بين طفل أو أمرأة أوشيخ ؛ولم تسلم من شرورهم حتى ألمستشفيات وألمدارس ودور ألعبادة في كل أنحاء ألعالم ؟؟.جاء في ألقرأن ألمجيد {أذا أردنا أن نهلك قرية ؛أمرنا مترفيها ففسقوا فيها فحق عليهم ألقول فدمرناها تدميرا}.يبدوا أن ألوقت قد حان للتخلص من هذه الجراثيم ألمرضية ألمعدية ؛وتخيلص ألبشرية من شرورهم ؛لكي ينعم ألبشر بألأمن وألرفاهية وألتعايش ألسلمي بدلا من ألحروب وألدمار؟؟د.عبد ألحميد ذرب

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close