الملامح الاولى للانتخابات النيابة لعام 2018 في ذي قار

حسين باجي الغزي
#القوائم المترشحة هي تسعة تحالفات وحزب واحد ، وتضم ائتلاف دولة القانون بـ35 مرشحا ، وتيار الحكمة بـ38 مرشحا ، و سائرون بـ37 مرشحا.
اما القائمة العراقية فتقدمت بـ34 مرشحا ، والكفاءات والنخب بـ18 مرشحا ، والتيار المدني بعشرة مرشحين ، وتمدن بعشرة مرشحين .
# تحالف النصر وتحالف الفتح وكتلة ارادة ترشحوا عن المحافظة كذلك ، الا ان عدد مرشحيهم غير معروف لدى مكتب ذي قار لانهم قدموا مرشحيهم عن طريق مكتب المفوضية في بغداد .
ويتنافس جميع اولائك المرشحين على مقاعد محافظة ذي قار في البرلمان والبالغ عددها 19 مقعدا انتخابيا .

#من خلال القراءاة الاولى للمرشحين في الانتخابات النيابية لمحافظة ذي قار ونشرها في مواقع التواصل يتبين الاتي :
# من مجموع 19 نائب للدورة السابقة لم يتخلف عن الترشيح سوى القليل ..أذ أستثنينا نواب التيار الصدري الذين منعوا من الترشيح بأمر مرجعياتهم .
# من مجموع تسعة تحالفات وحزب واحد قدموا للمفوضية ..تميزت بعض التحالفات بو جوة جديدة لم ترشح سابقا ومنها أرادة وتمدن والكفاءات والنخب .
#قائمة الفتح والنصر وارادة لم تظهر أسماء المرشحين الاكيدة كونهم قدموا عن طريق مفوضية بغداد رغم بعض التسريبات لهذة الاسماء .
#لم يتقدم من السلطة المحلية للترشيح سوى القليل (المننتخبون فقط ) ومنهم نائب السيد المحافظ السيد أباذر العمر والذي رشح في التسلسل السادس لقائمة تحالف النصر .لسببين أولهم تاجيل الانتخابات المحلية والاخر هو قانون الاستقالة من الوظيفة والمشروطة قبل شهور.
#حملة غضب شعبي قادها مدونون وأعلاميون وناشطون بعد انتخاب الاسماء القديمة ومنهم (الصقور ) لكنة هذا لن يكن له تأثير حيث أغلبهم نتاج قوائم متحزبه ولها جمهورها الواسع وتحصلت على وشائج وروابط تكبلها برد هذة المنافع وعبر دائرة محكمة من التنظيم الحزبي .
#أستبعاد بعض المرشحين من قوائم كبيرة وتحولها لتحالفات جديدة وخصوصا من مركز المحافظة يعطي بارقة أمل بالتعويل على التغيير …وليس ذلك ببعيد .
تمنياتنا لكل المرشحين بالتوفيق .

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close