شاب لبناني ذبح والده بالسكين ووقف يتلقى العزاء فيه

أوقفت السلطات اللبنانية شابا أثناء تلقيه العزاء بموت والده، بعدما أظهرت التحقيقات أنه هو الذي قتله، بحسب ما أفادت الشرطة الجمعة.

وكانت جثّة الوالد البالغ من العمر 53 عاماً عُثر عليها في منزله في مدينة جبيل الساحلية (شمال بيروت) قبل أيام، وتبيّن أنه قضى ذبحا، بحسب ما جاء في بيان صادر عن قوى الأمن اللبناني.

وفيما كان ابنه البالغ 26 عاما يتلقى العزاء بموت والده، الاثنين، توصّلت التحقيقات إلى أنه هو من قام بقتله، فجرى توقيفه بعد “أقل من 48 ساعة من الجريمة”، بحسب المصدر.

وأضاف البيان: “بالتحقيق معه، اعترف بارتكابه جريمة القتل لأسباب شخصية ومادية”، وتبيّن أنه ألقى السكين أداة الجريمة في حرج بلدة مجاورة.

وأحيل الموقوف إلى القضاء. وتصل عقوبة جرائم القتل في القانون اللبناني إلى الإعدام، لكن هذه العقوبة لم تعد تنفّذ عمليا منذ العام 2004.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close