بالفيديو.. البياتي يشبه القوائم الشيعية بـ “أصحاب الكساء”.. ويؤلف أنشودة على الهواء

شبه النائب في البرلمان العراقي، عباس البياتي، الذي عرف بأنه “صاحب نظرية استنساخ المالكي”، القوائمَ الشيعية الخمسة المتنافسة في الانتخابات القادمة، بـ “أصحاب الكساء”، فيما بادر إلى تأليف أنشودة تجمع أسماءها الخمسة، على الهواء مباشرة، في برنامج متلفز.

وأصحاب الكِساء خمسة، وهم النبي محمد، وعلي بن أبي طالب، وفاطمة بنت النبي، والحسن بن علي بن أبي طالب، وشقيقه الحسين. ويروى أن النبي محمد جمع هؤلاء ذات يوم، وألقى عليهم كساء يمانيا، ثم نزلت آية قرآنية في هذا الامر، فجرت هذه التسمية.

وعندما سئل البياتي، خلال استضافته في إحدى المحطات الفضائية، عن القوائم الشيعية المترشحة الى الانتخابات، قال إنها “خمسة، وأصحاب الكساء خمسة كذلك”.

وارتجل البياتي منشدا على الهواء، “نحن الخمسة اصحاب الكساء.. أولنا النصر، وبعده القانون، ثم الفتح والحكمة والسائرون”.

وسبق لأوساط سياسية مقربة من قائمة الائتلاف العراقي الموحد، التي جمعت القوى السياسية الشيعية في انتخابات العام 2005، وحملت الرقم 555، أن تم ربطها بأصحاب الكساء أيضا، ما اثار انتقادات واسعة لمحاولة اللعب على العاطفة الدينية خلال الانتخابات.

وهذه ليست المرة الأولى التي “يشطح” فيها البياتي بهذه الطريقة، عندما يتعلق الامر بالزعامات السياسية الشيعية، إذ سبق له أن ابتكر نظرية لاستساخ المالكي، لضمان وجوده في الحكم أطول مدة ممكنة.

وقال البياتي في برنامج متلفز، في حزيران من العام 2012، إنه سيقوم باستنساخ رئيس الحكومة نوري المالكي في حال وفاته.

وفتح هذا الحديث باب التندر في الشارع العراقي، ووسائل الإعلام، لكن البياتي اضطر لاحقا إلى القول إنه كان يمزح حينها.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close