لاتنتخبوا التجار

غسان الإماره

التجارة (بالإنجليزيّة: Trade) مجموعة من العمليّات التجاريّة التي تشمل على شراء وبيع الخدمات والسلع، وتُعرف التجارة بأنّها تبادل مجموعة من الأشياء من خلال صفقة تجاريّة تعتمد على بيع أو شراء مُنتجات أو مواد مُعيّنة.

لكن للتجارة معنا آخرا، وقد عبر القرآن الكريم، عن بعض البشر، الذين لم يحسنوا التعامل مع القوانين الإسلامية بأنهم تجار فاشلين، قال تعالى (فما ربحت تجارتهم وما كانوا مهتدين )

وقوله تعالى ( يرجون تجارة لن تبور )

للحياة السياسية تجارها وأسواقها، لكن هنالك من يشتري بتجارته مرضاة الله، ويكسب قلوب عباده، وهناك من يمتطي بها إلى كسر قلوب الناس، وما أكثر

السياسيين الذين تاجروا بدماء شعوبهم!

لأجل تحقيق رغباتهم ونزواتهم، وبعضهم قد خسر نفسه وشعبه!

يدخل هذا النوع من التجار، عن طريق العملية الإنتخابية، يلبسون أجمل ملابس الأخلاق والنبل، يتلونون ويجملون وجوههم الكالحة؛ بصالون الإيمان والتقوى، وخدمة الناس… فينخدع بهم الشعب، فيمكنهم إلى أسواق السياسة المدلهمة، فتحصل الكارثة.

الأنكى من ذلك، أن هناك نوع من تجار السياسة، من يكشف عن هويته؛ لأول خطوة يخطوها في طريقة مع أبناء شعبه!

وهي عملية شراء الأصوات، بمبلغ معين، مقابل أن يدلو المشتري؛ إليه بصوته في الصندوق!

وهذا النوع من التجارة، هو الأخطر والأكثر فتكا على شعبه، إن شاءت الأقدار وتمكن من السلطة

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close