اعتقال رجل دين شيعي ربط بين فرعون وولاية الفقيه

اعتقلت السلطات الإيرانية، أحد رموز ما يُعرف بالتيار الشيرازي الشيعي، حسين الشيرازي، رابطة بينه وبين الاحتجاجات التي استهدفت السفارة الإيرانية في بريطانيا واعتلاء محتجين لمبناها في لندن.
وتناقل نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، تصريحات الشيرازي والتي قال فيها: “الآن عندما يريدون يطيحون حظ شخص ماذا يفعلون؟ يقولون إن هذا ضد ولاية الفقيه، الشيخ الانصاري كان ضد ولاية الفقيه.. والله ولاية الفقيه نفس أنا ربكم الأعلى وليس شيء ثان، نفسها، تطابق النعل بالنعل، هذه البلاد الآن قائمة على هذا المفهوم، بقضها وقضيضها..”
وتابع قائلا: “لا يمكن المساس بهذا المفهوم (ولاية الفقيه) حتى بشكل سؤال ولو كان الشيخ الأنصاري سينزلوه، الفرد يقول أنا ربكم الأعلى يعني انت عبد، فكيف هذا طريقة مثلى؟ ولاية الفقيه يعني انت عبد وقيلت بالنص: حدود ولاية الفقيه في حدود ولاية الله، قيلت ونقلتها كل الصحف، وفي حدود ولاية رسول الله، يعني شنو؟ عبيد، فرعون كان يتحدث بها..”
ويذكر أن ولاية الفقيه تعتبر الأساس العقائدي للدولة الإيرانية، وهي النظرية التي تسمح للمرشد بامتلاك سلطة واسعة، وهي موضع خلاف داخل مرجعيات الفكر الشيعي نفسه..

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close