عبر وسيط .. السعودية تبدأ حوارا مع “ميليشيات عراقية” في بيروت

أفاد مصدر أن لقاءً عُقد الثلاثاء 6 مارس/آذار 2018 في فندق كمبينسكي بيروت، بين السياسي العراقي وضاح الصديد وممثلين عن كل من ميليشيا الخراساني وميليشيا النجباء.

ونقل الصديد بحسب موقع “هاف بوست عربي” إلى الطرفين رغبة السعودية في فتح حوار مع التنظيمين المسلحين وعرض دعوة زيارة غير معلنة للمملكة خلال الشهر الحالي.

وعبر قادة الميليشيات إنهم سينظرون في الدعوة بعد التشاور مع مرجعياتهم في العراق، كما أبدى الصديد رغبته في زيارة بغداد وطلب أن تتم الزيارة تحت حماية الميليشيات على اعتبار أنه مطلوب للسلطات العراقية في قضايا أمنية.

ولم يتسن الحصول على توضيح من وضاح الصديد، الذي لم يجب على الهاتف أو يرد على تساؤلات “هاف بوست عربي” عبر حسابه الخاص على منصة التدوين تويتر أو عبر صفحة مكتبه الإعلامي على فيسبوك.

وينتمي وضاح الصديد إلى محافظة صلاح الدين وكان عضواً في فصيل سني مسلح وعلى علاقة وطيدة بالسعودية ويرأس حالياً ائتلاف القوى السنية العراقية والذي سيخوض الانتخابات القادمة، ويحظى بدعم سعودي ويعتبر في الأوساط العراقية رجل السعودية القادم في العراق.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close