الخزعلي يحدد شرطاً للسعودية لبدء “صفحة جديدة” مع العراق

حدد الأمين العام لحركة “عصائب اهل الحق” في العراق قيس الخزعلي، اليوم السبت، شرطاً للسعودية مقابل فتح “صفحة جديدة”.

وقال الخزعلي لوسائل اعلام ايرانية “اذا كان النظام السعودي يريد فتح صفحة جديدة مع العراق فعليه أن يدفع ثمن وتعويض كل ما تسبب به من اذى للشعب العراقي”.

وأضاف أن “الشعب العراقي بعد تجربة داعش عرف من هو صديقه ومن هو عدوه ومن وقف إلى جانبه ودعمه وقدم له السلاح والشهداء، ومن قدم المال والدعم اللوجستي لداعش”.

وأوضح الخزعلي أن “الشعب العراقي يعرف بأن النظام السعودي هو من الخانة الثانية، ومن مجموعة اعداء العراق التي قدمت الدعم بمليارات الدولارات، وذلك بشهادة رئيس الوزراء القطري (شهد شاهدٌ من اهلها)”.

وتابع انه “اذا كان النظام السعودي يريد فتح صفحة جديدة لصالح الشعبين السعودي والعراقي، فعليه أولاً أن يدفع ثمن وتعويض كل ما تسبب به من اذى للشعب العراقي”.

وبين ان “الدماء العراقية ليست بهذه السهولة، بل يجب أن نقف عندها وكلنا نعلم أن الولايات المتحدة الأمريكية اتخذت قراراً وصدّقته في المحكمة الاتحادية الأمريكية وشرعت قانون جاستا، وشرعت بتغريم ومحاسبة السعودية على ثلاث آلاف أمريكي تم قتلهم بسبب تفجير مبنيين؛ لقد تم تدمير ثلث العراق، ونزوح خمسة ملايين، وقتل عشرات الالاف من العراقيين”.

واردف “كل هذا وكان النظام السعودي أحد الأطراف الاساسية”، مشيرا الى ان “السعودية يجب أن تعوض هذه الاضرار”، حسب قوله.

وينتظر العراق زيارة مرتقبة لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close