بعد أكثر من 35 عاما.. السعودية تفتتح أول دار للسينما

وقعت الهيئة العامة للترفيه التابعة لصندوق الاستثمارات العامة السعودي اتفاقا مع شركة “إيه.إم.سي” الأميركية لافتتاح ما بين 50 إلى 100 دار للسينما في حوالي 25 مدينة سعودية بحلول 2030.

ووفقا لتقرير نشرته “رويترز” أمس الأربعاء (4 نيسان 2018)، فان السلطات السعودية أعلنت انها ستفتتح أول دار للسينما منذ أكثر من 35 عاما في المملكة ستفتتح في الثامن عشر من نيسان الجاري في العاصمة الرياض، وذلك بعد الاتفاق مع شركة “إيه.إم.سي إنترتينمنت هولدنجز” الأميركية لافتتاح ما يصل إلى أكثر من 50 دار عرض سينمائي على مدى السنوات المقبلة.

واوضح التقرير ان “دور السينما لن يكون فيها فصل بين الجنسين مثلما هو الحال في معظم الأماكن العامة الأخرى في المملكة وإن أول فيلم سيعرض في دار السينما هو فيلم الحركة والمغامرة والخيال العلمي (بلاك بانثر)”.

وأشار إلى انه كان لدى السعودية بعض دور السينما في عقد سبعينات القرن الماضي، لكن رجال دين ذي نفوذ قوي تمكنوا من إغلاقها، في انعكاس لتصاعد النفوذ الإسلامي في أرجاء المنطقة العربية في ذلك الوقت.

وفي عام 2017 قالت الحكومة إنها سترفع الحظر في إطار إصلاحات اقتصادية واجتماعية طموحة يقودها ولي العهد محمد بن سلمان الذي يقوم حاليا بجولة في الولايات المتحدة سعيا إلى استثمارات لتنويع اقتصاد المملكة وتقليص اعتماده على النفط.

من جانبه قال “آدم أرون” الرئيس التنفيذي لشركة “إيه.إم.سي”، إن أول سينما لشركته في السعودية سيكون موقعها في مركز الملك عبد الله المالي، في مبنى كان مصمما أصلا لأن يكون قاعة للموسيقى السيمفونية، مبينا ان القاعة الرئيسية ستضم حوالي 500 مقعد مصنوعة من الجلد وأوركسترا ومقصورات مرتفعة ودورات مياه من الرخام. وسيجري وضع ثلاث شاشات إضافية بحلول منتصف الصيف المقبل.

ر.إ

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close