كيف أحب نفسي؟

 مما لا شك فيه بأن الجميع في هذه الدنيا يمر بصعوبات ومنعطفات وفشل في حياته، ولكن ذلك ليس نهاية العالم، كما أن كلام الناس أو الأفكار السلبية ينبغي أن لا نجعلها تسيطر على حياتنا وتعطينا رسائل سلبية عن أنفسنا، فلكل منّا تقديره الخاص لذاته والذي يجب أن يعمل على زيادته باستمرار. ومن منطبق ذلك سنتناول الجزء الأهم من هذا الموضوع، وهو السؤال الذي ينبغي أن تطرحينه على نفسك دائماً، وهو كيف أحب نفسي؟ وما هي الإشارات التي تخبرني بأني لا أحب نفسي بالقدر الكافي؟

“سيدتي نت” تواصل مع المختص في السلوك التنظيمي وإدارة المعرفة الدكتور ياسر سندي حتى يجيب على الأسئلة التالية:

بداية وضح “سندي بأن هناك فرق بين حب النفس أو “الذات” والغرور المصاحب بالأنانية، وما يفرق بين المبدأين هو الناحية الإيجابية الذاتية والتي تستشعر من خلالها المرأة أنها لا تحتقر الغير أو تقلل من شأنهم.
وأضاف: “إن المشاعر المحمودة تجاه الآخرين هو أن يتم بذل ما نستطيع وما بوسعنا عمله وليس ما فوق طاقتنا، فهناك أناس ممن حولنا يستجدون العاطفة لدرجة الاستنزاف المشاعري وهنا يحدث التفريط ونسيان الحق الذاتي.

ماهي الإشارات التي تخبرك بأنك لا تحبين نفسك بالقدر الكافي؟
• الإسراع في تلبية مطالب الغير، واللهفة على خدمة الآخرين قبل النفس بالإضافة لتتبع احتياجات الآخرين في كل مناسبة.
• تسليف وإقراض الغير مبالغ مادية حتى ولو على حساب الاحتياجات الخاصة.
• عدم القدرة على قول “لا” في الوقت المناسب.
• جلد الذات ولومها في حال عدم خدمة من يطلب المعونة عند عدم القدرة على تلبية مطالبهم.
• بذل الغالي والنفيس على الأصدقاء والأقارب، وعدم القدرة على إغلاق الهاتف والإجابة على أي إتصال.
• البكاء على الماضي واسترجاع الذكريات المؤلمة على الدوام.

كيف أحب نفسي؟

• النظرة الإيجابية للذات

وتعزيز الثقة وتجديدها في كل الأوقات بترديد كلمة “نعم أستطيع”، وإثراء الذات بحضور الدورات والمشاركة في كل جديد ومفيد، بالإضافة للبحث الدائم عن المعرفة في محركات البحث الاكتروني والكتب.

• السفر والتأمل

وذلك بقضاء الوقت في الأماكن المريحة والتأمل في الطبيعة واستشعار قدرة الله، والنظر دائماً في المرآة وترديد الحمد لله على نعمة الخالق الشكلية والجمالية.

• الالتفات للأسرة

وخاصة الزوج والأطفال وحثهم على لم الشمل والخروج سوياً مع الحرص على سرد قصص النجاح والمشاهير المؤثرين، واسترجاع القصص الجميلة في الذاكرة والبعد عن السيئة.

• البعد عن المحبطين والمستغلين

لاء هم مستغلين العواطف والمشاعر، فيجب رفضهم تماماً.

• الرياضة

ممارسة رياضة المشي، وقضاء وقت كافٍ في التأمل في ملكوت الله، وأخيراً التذكر الدائم للمقولة الشهيرة “عز نفسك تجدها”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close