اتحاد القوى يعتبر المناطق النائية “فريسة” للكتلة السياسية

اعتبر النائب السابق عن اتحاد القوى، مطشر السامرائي، اليوم الثلاثاء، بعض المناطق النائية البعيدة عن مركز المدن “فريسة” لبعض الكتل السياسية التي تزوير نتائج الانتخابات.

وقال السامرائي في حديث خص به ان “مناطق أطراف المدن في الغالب تشهد رقابة ضعيفة جدا، لذلك فمن السهل ان تستغل من قبل بعض الكتل السياسية لتزوير والتلاعب في نتائج الانتخابات”.

واكد السامرائي، ان “حالة التزوير حدثت في الانتخابات السابقة، وهناك تخوف من تكراراها في الانتخابات البرلمانية المقرر اجراؤها في ايار 2018”.

وتترقب البلاد موعد الانتخابات البرلمانية الذي بدأ العد التنازلي له، والمقرر في الثاني عشر من ايار المقبل، فيما لا يزال المشهد العراقي الشعبي منقسما بين داع الى مشاركة فاعلة فيها لضمان مستقبل أفضل بعد 14 عاما من “الفشل” بحسبهم، وبين مؤيد لمقاطعتها والترويج لذلك للفت نظر المجتمع الدولي الى الخروقات التي تنطوي عليها العملية الانتخابية، ومن بينها “فساد” مفوضية الانتخابات، وهو ما يحول دون أي تغيير ممكن.

وكان قد صدر في 22 كانون الثاني الماضي مرسوم جمهوري بتحديد موعد الانتخابات في العراق يوم 12 ايار القادم، فيما أعلن البرلمان العراقي موافقته على إجراء الانتخابات البرلمانية في ذلك الموعد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close