بدء أعمال القمة العربية في الظهران بدورتها التاسعة والعشرين

بدأت بعد ظهر الأحد، أعمال القمة العربية في مدينة الظهران السعودية بدورتها التاسعة والعشرين بحضور عدد كبير من قادة وزعماء العرب من بينهم رئيس جمهورية العراق، فؤاد معصوم.

وفي كلمته الافتتاحية قدم رئيس الدورة السابقة الملك الاردني، عبدالله الثاني، التهنئة للعراقيين بانتصارهم على تنظيم داعش، كما رفض خلال الجلسة الافتتاحية اليوم (15 نيسان 2018)، إثارة الفتن والنزاعات الصائفية داخل الحدود العربية، مشيرا إلى أنهم يدعمون كل الجهود السياسية لحل الازمة السورية، رافضا في الوقت ذاته أي تصعيد عسكري في ذلك البلد”.

من جانبه عبر الملك السعودي، في كلمة له بعد تسلمه رئاسة الدورة الحالية للقمة العربية، عن رفضه للتدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية لدول المنطقة، مشددا على ان “قضية فلسطنين هي قضيتنا الأولى وستظل هكذا” مستنكرا قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب، بشأن نقل السفارة الأميركية إلى القدس.

فيما أكد الأمين العام لجامعة الدول العربية، أحمد أبو الغيط، ان “الأزمات المشتعلة في المنطقة تزعج كل عربي”، وتابع ان “استمرار الأزمات في المنطقة تضعفنا جميعا”، وأضاف “شهدت قضيتنا المركزية في فلسطين انتكاسا كبيرا وهناك ضرروة لدعم الحكومة الفلسطينية”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close