نحو بناء الدولة المدنية

من المعروف ان العراق مر بحالة منذ اكثر من 15 سنة من عدم وجود الرأي الواحد والهدف الواحد فلنظر نظرة جديدة على بناء الدولة المدنية ونستطيع ان نأخذ تعريف مبسط لها الى ان الدولة المدنية مبنية على اساس خدمة الجميع و تعمل لجميع المكونات والقوميات ساعياً الى رفع اسم العراق الواحد و نشر الروج الوطنية في ريوع العراق من زاخو الى الفاو وفي هذه الحالة نكون مشتركين في كل الخدمات للجميع ورفع اسم العراق عالياً مع الاخذ بنظر الاعتبار الالتزام بتنفيذ القوانين التي تصب في مصلحة العراقيين جميعا دون تمييزوالعمل على محاسبة المخالف أيا كان .ومنذ عام 2003 اعتمدت سياسة الحكومة العراقية على عدة اسس خاطئة منها محاولة زرع الفتنة في نفوس الشعب العراقي من خلال انتشار روح المحاصصة التي بثت في الشعب العراقي على مدى اربع دورات انتخابية اشبة سياسة (فرق تسد) مع الاعتماد الى عدم الحوار مع الاخرين في سبيل بناء الوطن الواحد . ومن الجدير بالذكر ان ما تراه اليوم من انتشار الفساد لهذه المكونات من الطبقة السياسية و وصول الشارع العراقي الى حالة من اليأس و الوعود الكذبة جعلت الافواه تتكلم من الشرفاء من منظمات المجتمع المدني من محاربة كل هذه الظواهر السلبية و العمل على تأسيس دولة مدنية مبنية على اسس رصينة منها بث الوعي الجماهيري في ايجاد الاكفأ و الانزه ذو خبرة في ادارة الدولة والتي يتشارك بها الجميع دون تمييز احد على اخر .

و من الله التوفيق

فواز علي ناصر الشمري

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close