قطر تستغل علاقاتها مع العراق لجذب المستثمرين

يخطط مركز قطر للمال لاستغلال علاقات الدوحة السياسية والاقتصادية الجيدة مع العراق وتركيا وإيران لجذب الشركات الأجنبية التي تسعى للعمل مع تلك الدول.

وقال الرئيس التنفيذي للمركز يوسف الجيدة في تصريح لقناة بلومبرغ إن “الأمور اللوجستية والتحالفات السياسية واتفاقيات الضرائب تجعل من قطر مركزا جذابا لخدمة هذه الدول، بالإضافة إلى عمان والكويت وباكستان”.

وأضاف أن قطر “يمكنها أن تضع خطة حوافز سخية للاستفادة من تلك الأسواق الجديدة”.

وكانت كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر قد قطعت علاقاتها الاقتصادية والدبلوماسية مع قطر في حزيران/يونيو 2017، بعد أن اتهمت الدوحة بتمويل الجماعات الإرهابية، وهي اتهامات ترفضها قطر.

وأجبر هذا التصدع في العلاقات قطر على تحويل مسارات الاستيراد إلى الكويت وعمان، وشراء السلع من إيران وتركيا.

ووفقا لتقديرات أعدتها بلومبرغ فقد “استوعبت قطر الصدمة”، فيما يتوقع أن يتسارع نموها الاقتصادي إلى 2.8 في المئة هذا العام مقارنة بـ2.3 في المئة في عام 2017.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close