باريس هيلتون ضحيّة «هاكر»

وقعت النجمة العالمية سيدة الأعمال الأميركية باريس هيلتون، ضحية هاكر سرق منها مئات الآلاف من الدولارات، إضافة إلى صورها وهي عارية.
وكشف موقع «TMZ» تفاصيل القضية في تقرير له، وقال إن الهاكر امرأة تدعى بايستار بخشادزيان نشطت في الفترة الممتدة من 2015 إلى 2017، وسرقت من باريس هيلتون وشخصين آخرين. وطبقاً للوثائق التي حصل عليها الموقع، اخترقت بايستار حسابات شركة هيلتون المصرفية، واســتخدمت بطاقات الائتمان الخاصة بها لإجراء حجوز لاحتفال رأس السنة الجديدة 2015 في فندق «هوليوود روزفلت».
ويقول المحققون، إن بايستار دفعت ما يصل إلى 40 ألف دولار من بطاقات ائتمان باريس تلك الليلة، كما انتحلت شخصيتها وأرسلت رسائل إلكترونية تطلب من مسؤول في شركة هيلتون تحويل مبلغ 80 ألف دولار إلى أحد حساباتها.
ويقول تقرير «TMZ» إن بايستار اخترقت حساب «iCloud» الخاص بباريس وسرقت صورها العارية، لكن من غير الواضح ما فعلته بهذه الصور.وضبطت الهاكر بخشادزيان عام 2017 وأقرت بأنها مذنبة بممارسة الاحتيال المصرفي. واقترح المدعي العام الفيديرالي الحكم على المتهمة بالسجن 57 شهراً تليها 3 سنوات من الإفراج المشروط ودفع تعويضات للضحايا قيمتها 313535 دولاراً.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close