تمدن: احزاب السلطة ستفتح الباب للبعثيين والدواعش مقابل رئاسة الوزراء

اتهم القيادي في تحالف تمدن النائب محمد الطائي، اليوم الثلاثاء، “أحزاب السلطة” بالسماح لـ”البعثيين والدواعش” بالمشاركة ودخول مفاصل السلطة والدولة العراقية، مقابل منحها “كرسي رئاسة الوزراء”.

وقال الطائي إن “احزاب السلطة ستقبل وتوافق بدخول الدواعش والبعثيين في السلطة والدولة العراقية مقابل اعطاءها كرسي رئاسة الوزراء، وهذه الحقيقية التي يجب ان يعرفها العراقيون”، محذرا من ان “هذه الاحزاب ستعمل اي شيء وكل شيء من أجل مصالحها، حتى لو كان في ذلك ضرر للوطن والمواطن”.

وأضاف القيادي في تحالف تمدن، انه “لهذا السبب الخطير نحن نحذر من التصويت من جديد الى احزاب السلطة، وعلى الناخب العراقي، عدم انتخابها مجددا، من اجل الحفاظ على العراق، وابعاده عن الدمار الذي مر به طيلة الـ(15) سنة الماضية”، لافتا الى ان “رجعوهم يعني استمرار ذلك الدمار”.

وكان رئيس لجنة المصالحة والمساءلة النيابية، هشام السهيل اقر، 18 اذار الماضي، بوجود ضغوطات تمارس على لجنته وهيأة المساءلة من قبل “سياسيين” اجل السماح لبعض البعثيين الاشتراك في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

وكان مصدر برلماني، قد كشف، 21 اذار الماضي، عن منح هيأة المساءلة والعدالة استثناءات لقيادات كبيرة في حزب البعث، من قانون الاجتثاث بحقهم، ليشاركوا في الانتخابات المقبلة، بسبب ضغوط سياسية من قبل رؤساء كتل وقضاة في “المحكمة الاتحادية”.

وكان تحالف الفتح، بزعامة هادي العامري كشف، في 22 اذار الماضي، عن تدخل “قضاة” من أجل حماية شخصيات بعثية لغرض مشاركتهم في الانتخابات البرلمانية المقبلة.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close