عمليات بغداد تنفي تعرض الدليمي الى محاولة اغتيال جنوبي العاصمة

نفت قيادة عمليات بغداد، صباح اليوم الأربعاء، تعرض النائبة عن تحالف الوطنية، زيتون الدليمي، الى محاولة اغتيال.

وقال القيادة في بيان لها، إن “بعض وسائل الاعلام تداولت خبر تعرض النائبة (زيتون الدليمي) الى هجوم مسلح”.

وأضافت: “بدورنا نؤكد عدم صحة الخبر وان ما حدث هو عطب محولة كهربائية مما تسبب بصوت عال في منطقة هور رجب (بمنطقة الدورة، جنوبي بغداد)، عندما كانت النائبة في تجمع انتخابي ولم تحصل اية خسائر بشرية”.

وكانت النائبة أكدت، مساء الثلاثاء، انفجاراً استهدفها، كاد أن يودي بحياتها.

وقالت الدليمي في بيان لها: “الحمد لله الذي نجانا من محاولات ايدي الغدر التي حاولت ان تطيح بنا من بين مؤيدينا بعد تعرضنا لهجوم ارهابي مسلح”.

وأضافت، ان الهجوم “سبقه صوت انفجار يقال انه كان حزام ناسف او عبوة ناسفة او ايً كان فقد كاد ان يؤدي بحياتنا”.

وتابعت: “اشكر قوات الجيش التي حضرت بالسرعة الممكنة لمكان الحادث واشكر كل من تواصل وسأل عنا”.

وأكملت قائلة: “أحب ان اطمئن اهلي وجمهوري ان زيتون الدليمي تبقى في خدمتكم وتتواصل مع اهلها ومحبيها في جميع المناطق حتى لو كلف ذلك حياتي ولا يمنعنا الجبناء من التواصل معكم”. على حد تعبيرها.

وكان مصدر أمني أفاد، مساء الثلاثاء، بنجاة النائبة زيتون الدليمي من محاولة اغتيال بهجوم انتحاري، فيما أشار الى إصابة نجلها بجروح متفاوتة.

وقال المصدر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “الدليمي، تعرضت الى محاولة اغتيال بهجوم انتحاري ورمي بالرصاص بمنطقة هور رجب، بمنطقة الدورة”.

وأضاف المصدر، أن “العملية وقعت أثناء تجمع اقامه مؤيدوها في الدورة، وأدت الى وقوع اضرار بعجلتها، دون تسجيل خسائر بشرية”.

ولفت إلى أن “قوات الجيش قامت بمعالجة الموقف اثناء تواجدهم بالمنطقة، لحظة وقوع الهجوم”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close