3 خطوات أساسية لتسريع عملية الأيض

تنتشر العديد من النصائح والمعلومات المتفاوتة والتي تهدف إلى تسريع عملية الأيض من أجل حرق المزيد من الدهون وخسارة السعرات الحرارية والوزن الزائد.

نشر موقع “اندبندنت” البريطاني مجموعة من المعلومات والنصائح الدقيقة التي تسرع عملية الأيض الخاصة، دون الوقوع بأي أخطاء.

– ممارسة الرياضة: لتحسين سرعة الأيض قدر المستطاع، يجب التركيز بين التدريبات الرياضية المكثفة لحرق الدهون والتدريبات الخاصة لتنمية العضلات.

 – النظام الغذائي: تناول الكثير من البروتين في كل وجبة، وليس فقط بعد التمرين، أمر ضروري لأن الأحماض الأمينية أساسية لبناء كتلة العضلات الخالية من الدهون. كذلك، فإن تناول الطعام في غضون 30 دقيقة بعد الاستيقاظ أمر مهم جداً، بالإضافة الى أن زيادة كمية استهلاك المياه تسرّع عملية الأيض.

– النوم: يشدد الخبراء على أن الحصول على قسط أكبر من النوم يمكن أن يكون له تأثيراً إيجابياً على عملية الأيض. إشارة الى أن قلة النوم ترتبط بزيادة في مستويات السكر في الدم، مما يجعل المرء يشعر بالجوع أو الخمول، وهذا ما قد يبطئ عملية الأيض.

وتشير الدراسات إلى أن تناول الطعام كل 3 ساعات تقريبًا، سواء وجبة أساسية أو وجبة خفيفة، يحافظ على عملية الأيض على مدار اليوم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close