المخابرات العراقية اعتقلت المسؤول عن حرق الطيار الاردني حيا.. وهذا ما تريده اسرته

ذكرت صحيفة “ميدل ايست مونتور”، أن أجهزة الاستخبارات العراقية عضوًا في داعش يعتقد أنه مسؤول عن إحراق الطيار الأردني على قيد الحياة “معاذ الكساسبة” في مطلع شباط 2015 عندما سقطت طائرته فوق مدينة الرقة السورية.

وقالت صحيفة الغد الأردنية بحسبها، إن أجهزة المخابرات العراقية نجحت في استقطاب صدام عمر الجمال، وهو أحد المسؤولين عن حرق الكساسبة على قيد الحياة.

ونقلت الصحيفة عن مصادر في المخابرات العراقية قولها إن جهاز الاستخبارات تمكنت من “اختراق الجدار الأمني لقيادة داعش واجتذاب أبو زيد العراقي الذي جذب بدوره صدام الجمال وأبو سيف الشياتي وأبو عبد الحق العراقي وأبو حفص الكربولي”.

ووفقاً للمصادر، فإن المعتقلين الخمسة الذين يعتبرون من كبار قادة داعش موجودون حالياً في الحجز العراقي وتم اعتقالهم في سوريا بالقرب من الحدود العراقية.

ودعت أسرة الكساسبه الحكومة الأردنية إلى حث العراق على تسليم “الجمال” من أجل عقد محاكمته في الأردن.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close