صحة كوردستان توضح: ليست ‹إيبولا› وهذه هي حقيقة الحالة المرضية المسجلة

نفى المتحدث باسم وزارة الصحة في حكومة إقليم كوردستان، وجود أية صلة للحالة المرضية التي تم تسجيلها في أربيل مع مرض ‹إيبولا›.

وقال الدكتور خالص قادر ): «لا وجود لمرض إيبولا في إقليم كوردستان ولا حتى في العراق، ولا صحة لهذه الشائعات».

وأضاف «في محافظة أربيل تم تسجيل حالة إصابة بـ (فيروس الكونغو)، لدى إمرأة تربي الحيوانات، وحالياً وزارة الصحة سيطرت على الموقع».

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة أن الحالة المسجلة تختلف عن فيروس ‹إيبولا› وتنتقل عبر قراد الحيوانات إلى البشر، وتتميز أنها لا تنتشر بسهولة وتظهر على المصاب علامات الحمى.

وطمئن الدكتور خالص قادر مواطني إقليم كوردستان بعدم وجود أية مخاوف من الموضوع.

وفي وقت سابق اليوم، نفى مدير عام صحة أربيل، بشكل كلي، صحة الأنباء التي تحدثت عن انتشار مرض ‹إيبولا› في إقليم كوردستان.

وقال الدكتور سامان برزنجي ): «أنباء انتشار مرض إيبولا في أربيل لا أساس لها من الصحة».

وأَضاف «الفحوصات التي أجريناها لم تظهر هذا المرض».

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close