مجلس نينوى: الأجهزة الالكترونية أثبتت فشلها ونطالب العبادي بالعد والفرز اليدوي

أكد عضو مجلس محافظة نينوى، حسام الدين العبار، أن أجهزة التصويت الالكتروني «أثبتت فشلها» مطالباً بإعادة العد والفرز اليدوي.

وقال العبار في تصريح صحفي اليوم الأربعاء، إن «الأجهزة التي استخدمتها المفوضية العليا للانتخابات أثبتت فشلها رغم المبالغ الطائلة التي صرفت عليها في إظهار النتائج والدليل هو تخبط المفوضية في إعلان النتائج والتسويف في مواعيدها».

مضيفا أن «الآلاف من المواطنين حرموا من الإدلاء بأصواتهم بسبب توقفها وعدم تمكن الكوادر العاملة عليها من إعادة تشغيلها»، مشيراً إلى أن تلك الأجهزة «كلفت خزينة الدولة ما يقارب الـ 450 مليون دولار مع بطاقات الناخب، في وقت ترفع شعارات التقشف ضد المواطن وتمنع آلاف الموظفين في محافظة نينوى من استلام رواتبهم».

وختم العبار تصريحه بمطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بإعادة العد والفرز يدوياً بسبب المشاكل التي سببتها تلك الأجهزة وتأثيرها على عملية التصويت.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close