أربيل تعلن خلو إقليم كوردستان والعراق من مرض “إيبولا”

نفى المدير العام لصحة أربيل سامان البرزنجي يوم الخميس ما تداولته صفحات الكترونية، ومواقع على شبكات التواصل الاجتماعي بانتشار مرض “إيبولا” في المحافظة وإقليم كوردستان.

وقال البرزنجي في مؤتمر صحفي عقده اليوم في مبنى دائرة الصحة العامة في أربيل، انه “انتشرت خلال الأيام الماضية مزاعم واكاذيب على مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي في إقليم كوردستان تفيد بوجود مرض (إيبولا) باربيل”.

وأضاف ان “دائرة الصحة وبعد التدقيق، والتحقيق واجراء الفحوصات اللازمة من قبل كوادر متخصصة لعينات في مواقع قيل ان المرض منتشر بها كانت نتائج الفحوصات بها إيجابية ولا جود لهذا المرض”.

وأشار البرزنجي الى تنسيق المديرية مع وزارة الصحة الاتحادية في بغداد في ارسال الحالات المشكوك بها للتأكد منها، مردفا بالقول إن الصحة قد اجابت بان العينات إيجابية.

وتابع ان هذا المرض لا وجود له في إقليم كوردستان، ولا في العراق، ولم تسجل اية إصابة منذ انتشاره في افريقيا.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close