أني البروفسور كمال عزيز محمد قيتولي اعلن عن ترشيحي لمنصب رئيس جمهوريه العراق للدوره الرئاسيه لعام 2018

أني البروفسور كمال عزيز محمد قيتولي اعلن عن ترشيحي لمنصب رئيس جمهوريه العراق للدوره الرئاسيه لعام 2018 لتمثيل كافة الطوائف و القوميات و هادفا للتطور الاجتماعي والعلمي والصحي و [الاقتصادي و ابراز الوجه المشرق و الافضل للعراق وصيانة الدستور.

البروفسور د. كمال عزيز قيتولي

من مواليد بغداد ومن أبوين عراقيين. درس الأبتدائية في مدرسة الجعفرية في بغداد وشهادة البكالوريا من الأعدادية المركزية بغداد عام 1972 والبكلوريوس من جامعة بغداد عام 1976.
حاصيل على شهادة الماجستير في العلوم التطبيقية 1978 والدكتوراه في الكيمياء الطبية من جامعة كلاسكو في اسكوتلندة – بريطانيا عام 1982. عمل كأستاذ باحث في جامعة كلاسكو 1982-1991 و بعدها كمستشار للشركات الطبية في بريطانية. عمل في جامعة ملايا في ماليزيا 1997-2002 2009-2011 & وممثل لحكومة اقليم كوردستان العراق لمعظم دول منطقة الشرق الاقصى ومن ضمنها الصين وماليزيا للفترة من 2003 – 2007 ويعمل في جامعة دهوك – العراق ومقيم فيها، من 2012 الى الوقت الحالي.

بالاضافة الى عملي الاكاديمي والعلمي، لقد استطعت القيام بالنشاطات التالية:
1. عضو هيئة الامناء المؤسسين لجمعية مساعدة العراقين – اسكوتلندة، وهي منظمة خيرية تشكلت لمساعدة اللاجئين العراقين في بريطانيا وفي العراق للفترة من 1988 وحتى 1995.
2. عضو هيئة الامناء المؤسسين للجمعية العلمية والطبية KSMA والتي تشكلت في لندن سنة 1988.
3. عضو هيئة الامناء المؤسسين ورئيس الهيئة لاطلاق سراح الرهائن والمحتجزين في العراق “CROHDI” والتي تأسست في 13 حزيران 1993 في مجلس العموم البريطاني في لندن.
4. المشاركة في عدد من الانشطة والتظاهرات المناهضة للظلم والدكتاتورية واللذين يعملون ضد مصالح العراقيين في الفترة من 1980- 1995 في المملكة المتحدة.
5. اعددت محاضرات وسيمنارات وشاركت في مناقشات مع احزاب وتجمعات تهتم بالشؤون الانسانية والسياسة الدولية في المملكة المتحدة، اوربا وفي العراق، بالاضافة الى مساهماتي في العديد من البرامج الاذاعية والتلفزيونية ومقابلات صحفية وكذلك مساهماتي في كتابة المقالات في الصحف والاعلام فيما يخص القضايا العراقية. لقد تابعت بشكل اساسي مسألة تهجير عوائلنا العراقية في الفترة ما بين 1980-1989 ومسألة المحجوزين من العوائل المهجرة هذه الذين سجنهم النظام الصدامي كرهائن وبدون ذنب في سجن ابو غريب للفترة 1980 وما بعدها ولحد الان لم نعثر على اي أثر لهم علما بان عدد المفقودين يقدر بحوالي 4000 شخص تم فقدهم بعد عملية احتجازهم حيث كان اخي جمال وأحد عشر شخصا من أبناء عمومتنا معهم.
6. الحصول على الاعتراف الرسمي والدعم لحقوق والقضايا العراقية من المنظمات البريطانية التالية :
الحزب الوطني الاسكتلندي (1989) ، اتحاد الطلبة الاسكتلندي والبريطاني (1990) ، حزب الخضر (1991)، مؤتمر اتحاد التجارة الاسكتلندي (1991) مجلس مدينة كلاسكو (1991) ، جمعية اصدقاء كواكرز (1992) ومجلس منطقة ستراثكلايد (1993).
7. تقديم المساعدة والعون لللاجئين العراقيين في اسكوتلندة وباقي انحاء المملكة المتحدة في مجال الاعانات الاجتماعية، والتعليم والمساعدة في حصولهم على حقوقهم في مجال اللجوء السياسي والانساني في المملكة المتحدة.
8. في سنة 1993-1994 بالتعاون مع جامعة سالفورد، عملت دراسة بحثية وقدمت تقريرا مفصلا مع استنتاجات لنتائج البحث والمقترحات حول الشؤون الاجتماعية والترفيهية لللاجئين في سكوتلاند والذي تم تقديمه الى قسم شؤون اللاجئيين البريطانية.
9. قدمت طلبا للحصول على ادوية من شركة الادوية البريطانية )كلاكسو GLAXO ( وفعلا تم لنا ذلك حيث تم التبرع لنا انسانيا، على جرعات كاملة من المضادات الحيوية، تكفي لعشرة الاف مريض ومن بعدها حيث تم ارسال هذه الادوية الى الللاجئين العراقيين في أورمية في ايران والذين نجوا من القصف الكيمياوي وتم نقلهم الى مخيمات اللاجئين في ايران بعد الهجوم الكيمياوي الذي حصل في 16 آذار سنة 1988.
10. قدمنا طلبا للحصول على الاعانات المالية والانسانية من منظمات عالمية مختصة بتقديم المساعدات مثل منظمة المساعادات الكاثوليكية الاسكتلندية ومن خلال مكاتب المساعدة في دهوك وباشراف مباشر من جمعية التطوير واعادة البناء العراق فرع دهوك تم بناء واكمال اربعة انظمة لتجهيز الماء الصافي بالاضافة الى ذلك فقد جهزت نفس المنظمة تسعة كرافانات متنقله ومجهزة بكامل المعدات الطبية لمعالجة الاسنان في العراق في سنة 1994.
11. بالتنسيق مع منظمة الاعانات العراقية والمنظمة الخيرية البريطانية (DAC) والتي كان يرأسها السيد دونلاد باركر، حيث تم ارسال حاويتان من الحجم الكبير مملوءتان بالاجهزة الطبية، ماكنات الخياطة والمواد الاحتياطية المرتبطة بها وكل الملحقات الخاصة بها، دفاتر ولوازم الدراسة في المدارس، ادوات المطبخ، لعب اطفال للمدراس خلايا لتربية النحل، انابيب ومضخات وخراطيم مياه في كل الاحجام، وكذلك 1000 طن من حبوب الحنطة والتي تم توزيعها على 997 فلاحا في شيخان وقد اشرف السيد باركر على عميلة التوزيع وارسالها الى العراق وقد تم توزيعها على الفلاحين والمستشفيات واليتامى والمتضررين، والى مدارس الاناث والمدرسين فيها والجامعات في سنة 1993-1995. وعلاوة على ذلك استطعت اقناع السيد باركر ان يعمل على تدريب فريق لازالة الالغام وتجهيز العراق بالادوات والمعدات اللازمة لازالة هذه الالغام وتدريبهم وفعلا تم ازالة 25000 ألف لغم ارضي.
12. بالتعاون والتنسيق ساهمت في اعداد غرس شجرة حلبجة كنصب تذكاري في متنزه الملكة في كلاسكو Queens Park في شهر 16 اذار 1990. وتم هذا العمل بالتنسيق مع مجلس بلدية مدينة كلاسكو حيث لا تزال تلك الشجرة تنمو وتكبر ويتم زيارتها في المناسبات.
13. حملة تضامن بالتنسيق مع مستشار المحافظين لادنبرة الشمالية عندما كتبنا مطاليبنا الى اعضاء حزبه، حزب المحافظين الاسكتلنديين في شهر نيسان 1991 في مدينة بيرث في اسكتلندا، حيث تحدث وخطب عن المسائل والقضايا التي تتعلق بالعراق ومطالبتنا بتشكيل المنطقتين الامنة في العراق وابعاد القوات المسلحة وتشكيل منطقة محظورتين الطيران فوق سماء المنطقتين الشمالية والجنوبية وطلبنا ان تكون منطقة كوردستان العراق فدرالية ضمن عراق أتحادي. حيث كان حاضرا في الاجتماع رئيس وزراء بريطانيا في ذلك الوقت جون مايجور وبحضور وزير الداخلية والدفاع ووزراء اخرين وبالاضافة الى العديد من السياسيين والجمهور الغفير الذي كان يحضر الاجتماع الموسع لاعضاء الحزب.

Tel: +9647504514116
Email: kketuly@hotmail.com
Web: www.facebook.com/Kamal.Ketuly/

, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close