غذاء الطفل في رمضان

الصيام يفيد جسم الطفل إذا مورس بشكل صحيح، بل هو صحي ومفيد في سن السابعة وما فوق ذلك، شرط أن يبدأ الطفل الصيام استحباباً، وهنا على الأم دور كبير في إعداد غذاء طفلها ومتابعته. الدكتورة نهى ياسين خبيرة التغذية تضع بعضاً من القواعد.

*يجب أن تحتوي وجبة الإفطار على الكربوهيدرات لتزويد الجسم بالطاقة، والبروتينات لتحميه من وهن العضلات بعد فترة الصيام، أما الحلويات فيمكن تقديمها للطفل بعد4 ساعات من الإفطار، ويفضل وضع المكسرات عليها؛ لاحتوائها على نسبة عالية من البروتينات والأملاح والفيتامينات.
*أن يشتمل إفطار طفلك على غذاء متوازن وبكميات وافية، يبدأ بتناول التمر مع الحليب أو عصير الفاكهة الطبيعي المحلى بقليل من السكر، مع كمية كافية من البروتين الحيواني لأهميته في بناء أنسجة جديدة لجسمه تعوض ما انهدم منها.
*على الأم توفير كمية كبيرة من الخضار والسلطة في وجبة الإفطار؛ لتعويض المعادن التي فقدها وقت الحر والعرق والصيام، مع شرب حوالي كأسين من الحليب من الإفطار حتى وقت السحور.
*لا تقدمي أطباقاً كثيرة لطفلك الصائم، ولا تجعليه يشرب الماء البارد؛ حتى لا يربك جهازه الهضمي، ويفضل تناول السوائل الدافئة مثل حساء الشوربة، وأن يكون الطعام سهل الهضم.
* احرصي على أن تخلو وجبة السحورمن الأطعمة المالحة والمخللات؛ لأنها تجعل الطفل يشعر بالعطش الشديد، مع استمرار إعطائه كميات من الماء والألبان والسوائل والعصائر التي تحميه من الجفاف طوال فترة ما بين الإفطار والسحور.

*السحور يضم البيض أو الفول مع العسل، ومعها ركزي على الخضر الطازجة مثل الخيار والخس لحفاظهما على الماء داخل الجسم، وابتعدي عن اللحوم لتجنب الإمساك، ويمكن استبدالها بالزبادي مع الجبن الأبيض.
* ابتعدي في وجبة السحور عن الأملاح والسكريات؛ لأنها تسبب العطش، وكذلك المياه الغازية والشاي؛ لأنهما ينبهان الجهاز العصبي مما قد يصيب الطفل بالأرق.
*الصيام فرصتك لتعديل بعض عادات طفلك الغذائية الخاطئة؛ حيث يلتزم بمواعيد محددة لتناول الطعام، كما أنه يزيد من تناول السوائل بعد الإفطار..
*التمر مفيد لطفلك يمده بالألياف الغذائية والحساء، وبالكثير من المواد الغذائية، أما السلطة فهي عنصر ضروري في الإفطار لغناها بالألياف والفيتامينات والمعادن وأيضاً الماء.
* نوّعي في وجبتي الإفطار والسحور لطفلك، اجعليهما تحتويان الكربوهيدرات كالأرز والمعكرونة والخبز والمعجنات، البروتينات كاللحم والسمك والدجاج، والخضراوات المطهية والسلطة.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close