إشادة بالإعلاميات العراقيات في المؤتمر الدولي للصحافة النسوية بأرمينيا

أرمينيا: iwjf
بدعوة رسمية من المنظمة الدولية “ديمقراطية اليوم” وبحضور اكثر من ثلاثين صحفية ومنظمات نسوية من دول العالم كافة؛ شاركت رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات د. نبراس المعموري، في المؤتمر الدولي السادس “مواجهة الحروب والصراعات: السلام والحرب من خلال الصحافة النسوية” المنعقد في ارمينيا خلال الفترة 31 ايار – 3 حزيران 2018.
افتتح المؤتمر بكلمة من قبل رئيسة منظمة ديمقراطية اليوم غولنارا شاهينيان، بينت من خلالها اهداف المؤتمر، والعمل المتواصل الذي حققته المنظمة على مدى السنوات الماضية، وحجم مشاركة النساء الصحفيات في الانشطة التي عقدت.
واضافت غولنارا ان جهود الصحفيات في دول العالم كافة، استثنائية، مسجلات اروع مواقف الشجاعة، لا سيما في البلدان التي تشهد صراعات، مختتمة كلمتها بالتعريف بجائزة السلام للمرأة الشابة التي اصبحت عرفاً رسمياً وتقليدا ثقافيا، تمنح لابرز النساء الشجاعات في دول العالم.
تخللت المؤتمر كلمات للبعثات الدبلوماسية والمنظمات الدولية، اشادت بدور النساء على مدى التاريخ مستشهدات بتجربة المراة الارمينية زابل يسايان والنساء الاخريات عبر التاريخ.
نوقشت خلال جلسات المؤتمر محاور عدة، من بينها دور وسائل الاعلام في منع نشوب النزاعات وبناء السلام والاخطار التي تواجهها النساء الصحفيات خلال عملهن في مناطق الصراع، ودور المنظمات والقرارات الدولية في توفير الحماية الكافية لهن، ومحور اخر يتعلق باخلاقيات المهنة ومدى حجم تغطية وسائل الاعلام لقضايا المراة ونسبة تمثيل الصحفيات في ادارة المؤسسات الصحفية.
من جانبها استعرضت د. نبراس المعموري.. رئيسة منتدى الاعلاميات العراقيات، في الجلسة الاولى للمؤتمر، تجربة المنتدى في رصد الانتهاكات وبناء قدرات الصحفيات، وحملات المدافعة والمناصرة التي تبناها المنتدى، مستفيضة الى تجربة النساء الصحفيات في العراق والتحديات التي يواجهنها، لاسيما ما يتعلق بالتمييز على اساس النوع الاجتماعي.
واختتمت د. المعموري ورقتها بنقل تجارب الصحفيات خلال الحرب على “داعش” وحجم المخاطر التي تعرضن لها، وقصص النجاح التي سجلت، مؤكدة على ان المراة العراقية، انموذج في الشجاعة والاصرار برغم التحديات.
شهد المؤتمر انشطة اخرى، من بينها عرض افلام وثائقية وشهادات حية للصحفيات، ونال فيلم “صرخة” الذي انتجه منتدى الاعلاميات حول زواج القاصرات، إهتماما واسعا، حيث عبرت الجهة المنظمة للمؤتمر والنساء المشاركات من دول العالم كافة، عن اعجابهن بالعمل المميز لمنتدى الاعلاميات وقدرته على قيادة حملات اعلامية مؤثرة.
منحت صحفيات من بورما و اميركا وارمينيا جائزة السلام، في ختام المؤتمر؛ لدورهن بتغطية الاحداث في الاماكن الساخنة، وكلمة ختامية من قبل رئيسة المؤتمر غولنار، اكدت خلالها ان انشطة المؤتمر عكست ضرورة العمل الجماعي الاوسع لتشكيل شبكة نسوية عالمية تاخذ على عاتقها دعم ومساندة النساء من كل دول العالم وبالشكل الذي يتواءم مع تطورات الاحداث التي تشهدها اغلب دول العالم.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close