تتضمن قضايا أمنية جديدة.. طهران تبدأ الأسبوع المقبل محاكمة بريطانية من أصول إيرانية

تبدأ السلطات القضائية في طهران، الأسبوع المقبل، محاكمة الناشطة والصحفية البريطانية من أصول إيرانية “نازنين زاغري”، بقضايا أمنية جديدة، من دون تعيين محام للدفاع عنها.

وقال ريتشارد راتكليف، زوج نازنين زاغري لـ”إذاعة الغد” الإيرانية، اليوم الثلاثاء، إن “زاغري أبلغته، أمس، خلال محادثة هاتفية، أنه من المرجح أن تبدأ محاكمتها في قضايا أمنية جديدة، دون تعيين محام لها في القضايا الجديدة”.

وأكد راتكليف أنه “يسعى ليكون حاضرًا في جلسة المحاكمة؛ بسبب فتح قضايا أمنية أخرى ضد زوجته نازنين زاغري”، مشيرًا إلى أن “السلطة القضائية طرحت على زاغري قائمة من 20 محاميًا معتمدًا لديها، وقد تم اختيارهم مؤخرًا من بين الآلاف من المحامين”.

وتابع: “قبل نحو أسبوعين، قرر المدعي العام في إيران والحرس الثوري، الإفراج بكفالة عن الناشطة والصحفية البريطانية، لكن الأمر تأجل، ولا نعرف الأسباب”.

وكان الحرس الثوري الإيراني بمحافظة كرمان جنوب البلاد، قد اعتقل الصحفية والناشطة نازانين زاغري، في 26 من حزيران/يونيو 2016؛ بتهمة “السعي لقلب نظام الحكم”، وحكم عليها، في 10 من أيلول/ سبتمبر من العام ذاته، بالسجن لمدة خمس سنوات، بتهم تتعلق بالأمن القومي.

ولا تعترف طهران بالجنسية المزدوجة، وكان وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون، قام بزيارة إلى طهران، في 9 من كانون الثاني /ديسمبر الماضي، لمدة يومين من دون أن يحصل على ضمانات بشأن الإفراج عن نازانين زاغري.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close