دميرتاش ​يندد من داخل زنزانته بـ”النظام القمعي” للحكومة التركية

ندد المرشح لانتخابات الرئاسة في تركيا، والزعيم السياسي الكوردي البارز صلاح الدين دميرتاش، من داخل زنزانته بـ”النظام القمعي” للحكومة التركية وذلك قبل الانتخابات الرئاسية التي ستجرى نهاية الأسبوع المقبل.

وبثت القناة الرسمية التركية مقطع فيديو لدميرتاش، مساء أمس الأحد، 17 حزيران 2018، ألقى خلاله خطابا مسجلا مسبقا من داخل زنزانته في إقليم أدرنه شمال غرب البلاد، حيث منعته السلطات التركية من الذهاب إلى مقر القناة في العاصمة أنقرة كي يسجل خطابه لأنصاره قبيل الانتخابات المقررة الأسبوع المقبل.

وقال دميرتاش، في كلمته إن “السبب الوحيد لوجودي هنا هو أن حزب العدالة والتنمية يخشاني”، في إشارة إلى الحزب الذي يتزعمه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وكانت القناة التركية الرسمية “تي آر تي” قد تعرضت لانتقادات واسعة خلال الفترة التي سبقت الحملة الانتخابية لأنها وفرت تغطية كاملة لخطب أردوغان بينما تجاهلت مرشحي الأحزاب الأخرى ومنهم دميرتاش.

الجدير بالذكر ان الزعيم الكوردي، صلاح الدين دميرتاش، البالغ من العمر 45 عاما والذي اختاره حزبه لمواجهة أردوغان، كثيرا ما يطلق عليه “أوباما الكوردي”، وهو متهم بأنه عضو في حزب العمال الكوردستاني المحظور الذي صنفته أنقرة وحلفاؤها الغربيون بأنه مجموعة إرهابية، وقد جرى اعتقاله في تشرين الثاني من العام 2016، ورفعت بحقه دعاوى قضائية لاتهامات بالقيام بأنشطة “إرهابية”.
ر.إ

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close