أول رد إسلامي كوردستاني على المحكمة الاتحادية بشأن رفض الغاء التصويت الخاص بالاقليم

رأى الأمين العام للاتحاد الإسلامي الكوردستاني صلاح الدين بهاء الدين يوم الخميس ان تلاعبا قد حصل في التصويت الخاص لقوات البيشمركة والامن “الاسايش” وباقي الأجهزة الأمنية في إقليم كوردستان في الانتخابات التشريعية العراقية التي أجريت في أيار الماضي.

وقال بهاء الدين في مؤتمر صحفي عقده اليوم في أربيل ان “تلاعبا قد حدث في التصويت خاص، وستتم إعادة عد وفرز نتائج التصويت الخاص يدويا، مؤكدا التزام حزبه بالقرار الصادر من المحكمة الاتحادية العليا.

وأصدرت المحكمة في وقت سابق من اليوم حكما يقضي بدستورية جلسة مجلس النواب المنتهية التي عقدها في اجراء التعديل الثالث على قانون الانتخابات التشريعية، فيما رفضت الغاء أصوات الخارج، والنازحين، والتصويت الخاص لإقليم كوردستان، عدت اجراء إعادة العد والفرز يدويا اجراء قانونيا.

وبشأن تأجيل اجراء الانتخابات البرلمانية في الإقليم عن الموعد المحدد قال بهاء الدين ان حزبه مع احترام التوقيتات، ولكن في حال اقتضت المصلحة العامة تأجيلها فالامر طبيعي وان يتم اجرؤها في وقت متزامن مع الانتخابات المحلية، مستدركا القول انه لا يوجد شيء رسمي عن التأجيل، وما نسمعه بهذا الشأن مجرد كلام، وحديث بين الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني.

وكان رئيس وزراء إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني قد حدد نهاية شهر أيلول المقبل موعدا لاجراء الانتخابات البرلمانية، ومجالس المحافظات بوقت واحد، وقد صادقت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، والاستفتاء في الإقليم على القرار، وبدأت التحضيرات تمهيدا لاجراء العملية الانتخابية في موعدها المحدد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close