عبدالرزاق عبدالواحد كان شاعر صدام واحد عبيده

نعيم الهاشمي الخفاجي

عبدالرزاق عبدالواحد كان شاعر صدام وعبده المطيع الوفي افنى حياته في القاء القصائد تمجد بالطاغية صدام الجرذ المقبور وشاهدناه في حقبة الثمانينيات من اكثر الشعراء حبا في صدام بل كان مغالي في حبه حتى انزل صدام بمنزلة الرب الذي عبده ولازالت ذاكرتي عندما القى قصيدته امام الجرذ اسماه ابا الضيم هههههه وابا الضيم اسم اطلق على امير المؤمنين الامام علي ع لكثرة الظلم الذي لحق به من امة العرب والتي انتجت لنا اسلام سبى وحتى عائلة نبي الاسلام تم سبي بنات رسول الله محمد صلى الله عليه واله وسلم، لايمكن وضع عبدالرزاق عبدالواحد ضمن اي قائمة من شعراء العراق الوطنيين بل بعد سقوط صدام رفض ان يتبرأ من سيده صدام بل والقى قصائد عبر قناة فلول البعث التابعه للمقبور حارث الضاري يمدح به المجرمين القتلة من فلول البعث، بل القى قصيدة مدح بها رؤوس الارهاب بدون ان يسميهم لكن الاشارات واضحة ونشرة صحيفة المسلة تقرير خبري حول ان عبدالرزاق عبدالواحد طلب من ابو بكر البغدادي ان يتم دفنه في العراق من خلال توجيهه لطلب الى فارس من الموصل؟ انا بالنسبة لي معيار الوطنية عندي يقاس في قدر التبري من صدام والبعث لذلك مانراه من تعثر للعملية السياسية تم ضم فئات سنية للعملية السياسية توالي صدام والبعث ولذالك اهم عامل مشترك يفترض ان يشترك به ساسة العراق هو بغض صدام والبعث هناك حقيقة ساسة المكون السني يفتقدون اهم عامل مشترك هو بغض صدام بل هم يعتبرون صدام قائدهم وزعيمهم ونبيهم وشفيعهم في الدنيا والاخرة ولايمكن ان تنجح العملية السياسية في العراق بدون طرد هؤلاء واستبدالهم بقادة سنة شرفاء من ضحايا صدام والبعث، اقول لاتتفاجئوا من عبدالرزاق عبدالواحد ومن عباس جيجان الاعوج يبقى اعوج والذيل يبقى ذيل والعبد يبقى عبد وان اطلق اسياده حريته واعتقوه من رتق العبودية، نحن في موقع صوت العراق كان لدينا عامل مشترك يجمع كل الكتاب والادارة بغض صدام الجرذ الهالك وطردنا الكثير من كتبة فلول البعث لكن للاسف تسلل الى موقعنا بعض سماسرة صدام وابنه عدي الكسيح واكثر شيء يزعجني ويؤلمني عندما ارى بعثي قذر يتكلم بالوطنية وبغض الكراهية والطائفية جربناهم ٣٥ عام كلهم سيئون الا لعنة الله على كل بعثي ذيل قذر مع تحيات نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close