المنافذ الحدودية تعلن عن ايرادات الجمارك قبل وبعد تسلمها إدارة الموانئ

أعلن رئيس هيئة المنافذ الحدودية كاظم العقابي، الاحد، عن ايرادات الجمارك قبل وبعد تسلم الهيئة مهامها في الموانئ، مبينا ان الهيئة سيطرت تماما على البوابات الاساسية في المنافذ البحرية.

وقال العقابي في بيان، اليوم، 24 حزيران 2018، إن “ايرادات الجمارك لشهر حزيران الجاري في منفذ ميناء أم قصر الجنوبي لمدة 23 يوميا بلغت أكثر من 25 مليار دينار عراقي بعد استلام هيئة المنافذ مهامها في الموانئ”، مشيرا الى أن “ايرادات الجمارك في نفس المنفذ منذ الأول من كانون الثاني من العام الحالي ولغاية 30 نيسان منه، بلغت اكثر من 22 مليار دينار عراقي، قبل مباشرة الهيئة في الثاني من أيار 2018”.

وأوضح أن “أجهزة السونار الموجود في منفذ ميناء أم قصر الجنوبي عاطلة عن العمل منذُ مايقارب 3 سنوات وجميع الحاويات تخرج بدون فحص”، لافتا الى أن “كلفة تصليح السونار تتراوح بين ألف إلى 1500 دولار، لكن لم يتم تصليحه، ورغم ذلك هيئة الجمارك تستوفي اجور فحص على الحاوية الواحدة 30 الف دينار”.

وتابع، أن “معدل الحاويات التي تخرج يوميا تقدر 500 حاوية مضروبة بأجور فحص تقدر 30 الف للحاوية ليصبح الرقم النهائي في السنة خمس مليارات واربعمائة مليون دينار عراقي، اي قيمة المال المستوفى من هيئة الجمارك بدون فحص”، مشيرا الى أن “اغلب التجار امتنعوا عن اخراج بضعاتهم بعد استلام هيئة المنافذ الحدودية الموانئ في 2 أيار 2018 كونها تحمل مخالفات، ولا تحمل اجازة استيراد او شهادة منشأ”.

وأشار العقابي إلى ان الهيئة أحكمت السيطرة على البوابات الاساسية في المنافذ البحرية وتم اجبار جميع الدوائر العاملة هناك بالعمل وفق القوانين والاجراءات الأصولية” منوها الى أن “هذه الاجراءات تأتي في اطار حملة منظمة وصارمة تقودها هيئة المنافذ الحدودية لمنع حالات الفساد الاداري والمالي في الدوائر العاملة لدى منافذها”.

ر.إ

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close