النصر: العبادي ادار الملفات السياسية بهدوء ونعومة.. ولايته الثانية مرهونة بهذا!

رهن ائتلاف النصر، حصول رئيس الوزراء الحالي حيدر العبادي، على ولاية ثانية بقناعة الكتل السياسية الاخرى.

وقال القيادي في الائتلاف صادق اللبان، في تصريح خاص إن “رئيس الوزراء حيدر العبادي ادار الملفات التي شهدتها الساحة السياسية بطريقة هادئة وناعمة ونجح في ذلك”.

وأضاف اللبان، أن “رئيس الوزراء لم يبدي موقفا واضحا وقويا تجاه ملفات الفساد، وعلى الرغم من ذلك فان ادارته كانت ناجحة للازمات”.

ورأى اللبان، ان “منح الولاية الثانية الى العبادي مرتبط بقدرته على اقناع وكسب الكتل السياسية الاخرى”.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر ورئيس الوزراء حيدر العبادي، قد أعلنا، يوم السبت (23 حزيران 2018)، تحالفا سياسيا بين قائمتي “النصر” و”سائرون” وفق ثمانية مبادئ سياسية.

وشهدت الأيام الأخيرة تطورات في ملف الانتخابات التشريعية ونتائجها ابتداء من اقرار التعديل الثالث لقانون الانتخابات وانتهاء باحتراق مخازن مفوضية الانتخابات في الرصافة، وتداعياته التي ينتظر حسمها وتجنيب البلاد ازمة فراغ دستوري، من خلال تشكيل الحكومة المقبلة.

وكانت المحكمة الاتحادية، قد أقرت يوم الخميس (21 حزيران 2018) بدستورية جميع مواد قانون التعديل الثالث لقانون الانتخابات الذي شرعه مجلس النواب في 6 من الشهر ذاته، فيما رفضت المادة الثالثة منه الخاصة بإلغاء أصوات ناخبي الخارج والنازحين والحركة السكانية في 4 محافظات، والتصويت الخاص في إقليم كردستان.

وتضمنت فقرات التعديل الثالث لقانون الانتخابات، اعادة العد والفرز اليدوي لمجمل نتائج الانتخابات، وايقاف عمل مجلس المفوضين ومدراء المكاتب في المحافظات المفوضية واستبدالهم بتسعة قضاة.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close