السعودية ترفع إنتاجها النفطي لتعويض النقص في إمدادات منتجين آخرين داخل “أوبك”

رفعت المملكة العربية السعودية سقف إنتاجها من النفط الخام، في حزيران الجاري، إلى 10.70 مليون برميل يوميا، بزيادة قدرها 700 ألف برميل يوميا، مقارنة مع أيار الماضي، حسب مانقلته وكالة أنباء رويترز.

ويقترب هذا المعدل من مستوى قياسي سابق، ما يشير إلى أن المملكة تريد أن تعوض النقص في إمدادات منتجين آخرين داخل “أوبك”، وكذلك كبح جماح الأسعار.

وكان مصدر مطلع، أوضح للوكالة، في وقت سابق، أن السعودية تتجه إلى ضخ ما يصل إلى 11 مليون برميل يوميا من النفط الخام، في تموز المقبل.

واتفقت منظمة منتجي النفط “أوبك” وروسيا، في اجتماع بالعاصمة النمساوية فيينا، يوم السبت الماضي، على زيادة الإنتاج، بدءا من تموز المقبل، بنحو مليون برميل يوميا.

وتوصلت “أوبك” مع منتجين من خارج المنظمة، على رأسهم روسيا، في نهاية 2016، إلى اتفاق بخفض الإنتاج، بهدف مواجهة الانخفاض في أسعار النفط بالأسواق الدولية.

وشهدت أسعار الخام البترولي، منذ تنفيذ اتفاق خفض الإنتاج، في مطلع كانون الثاني 2107، ارتفاعات مهمة وتجاوز الـ 70 دولارا للبرميل، بعد أن كانت لا تتجاوز الـ 50 دولارا للبرميل، في عام 2016.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close