أهالي قنديل يطالبون برلمان كوردستان باتخاذ موقف حيال التوغل والقصف التركي

زار اليوم الأحد، ممثلو 63 قرية من منطقة قنديل الحدودية، برلمان كوردستان، مطالبين البرلمان باتخاذ موقف حيال توغل الجيش التركي داخل أراضي إقليم كوردستان وقصفه المتواصل على المنطقة.

وبصدد الزيارة، قال شيخ عمر برگركيي، أحد ممثلي قرى قنديل: «لقد جئنا إلى برلمان كوردستان، حوالي 12 شخص، كممثلين عن 63 قرية في قنديل، لإيصال رسالة مواطني المنطقة إلى البرلمان».

وأضاف «اجتمعنا مع نائب رئيس البرلمان، والذي أكد لنا أنه سيعرض القضية على رئاسة البرلمان ورئيس الحكومة».

وأوضح شيخ عمر، أن مطلب مواطني المنطقة، هو أن يتخذ برلمان كوردستان موقفاً حيال توغل الجيش التركي داخل أراضي إقليم كوردستان، والقصف المتواصل الذي تتعرض له المنطقة.

ولحزب العمال الكوردستاني قواعد عسكرية بمناطق حدودية في إقليم كورستان، يتخذ منها منطلقاً لشن هجمات على القوات التركية خاصة في شمال كوردستان (جنوب شرقي تركيا).

وتصنف تركيا وحلفاؤها الغربيون حزب العمال الكوردستاني PKK «منظمة إرهابية».

وبات القصف التركي على أهداف للعمال الكوردستاني في جبال قنديل والمناطق الحدودية المترامية أمراً شبه يومي ويوقع في أحيان كثيرة خسائر بين المدنيين من سكان تلك المناطق .

وكثيراً ما تطالب حكومة إقليم كوردستان حزب العمال بإخلاء المناطق الحدودية التي يسيطر عليها تحاشيا لتعرض السكان والقرويين للقصف، كما تسبب وجود معاقل له في تلك المناطق بإخلاء مئات القرى من ساكنيها وعرقلة إيصال الخدمات لعشرات أخرى منها.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close