حلف الناتو يقدم تعهداً للعراق

أعلن الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، أن بعثة الناتو الجديدة لتدريب القوات الأمنية العراقية ستساهم في الحيلولة دون عودة الإرهاب إلى العراق.

وقال ستولتنبرغ للصحفيين، عشية قمة الناتو في بروكسل التي ستعقد في 11-12 يوليو الجاري في بروكسل ان “هذه البعثة، التي من المقرر أن يصادق عليها أعضاء الحلف، ستكون غير قتالية، إلا أنها ستساعد العراق في الحيلولة دون إحياء تنظيم داعش وجماعات إرهابية أخرى”.

وأشار الأمين العام لحلف الناتو إلى أن بعثة التدريب في العراق ستشمل مئات من مدربي الحلف وستساعد في إنشاء مدارس عسكرية جديدة وزيادة القدرات المهنية لدى القوات العراقية.

ويصادف اليوم الذكرى الأولى لإعلان تحرير مدينة الموصل العراقية بالكامل من “داعش”، وذلك بعد معركة استغرقت قرابة 9 أشهر، وأدت إلى الكثير من الخسائر البشرية والمادية، ونزوح أكثر من 920 ألف شخص.

ومن المقرر أن تنعقد قمة الناتو يومي الأربعاء والخميس المقبلين في بروكسل، وسيناقش فيها زعماء الدول الأعضاء في الحلف طيفا واسعا من القضايا، على رأسها الإنفاق العسكري للدول الأعضاء، والتعاون مع الاتحاد الأوروبي، وتعزيز استراتيجية الدفاع المشتركة، والحرب ضد الإرهاب، ومساندة دول في الشرق الأوسط منها العراق، والأردن وغيرهما.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close