وزارة الكهرباء تحذّر من انطفاء مفاجئ وتام بالمنظومة الوطنية

حذرت وزارة الكهرباء يوم الثلاثاء من حصول انطفاء مفاجئ وتام للمنظومة والوطنية في حال اتخاذ المحافظات قرارات فردية بعملية فصل وتشغيل المحطات من دون الرجوع للوزارة.

وقالت الوزارة في بيان لها اليوم، انه “في الوقت الذي تعمل فيه الوزارة بجميع ملاكاتها لتقديم الخدمات الى المواطنين في ظل ارتفاع درجات الحرارة، والذي يحتم عليها المحافظة والحذر بتشغيل ومراقبة منظومة الكهرباء الوطنية (محطات التوليد، المحطات التحويلية، المحطات الثانوية، خطوط نقل الطاقة، شبكات التوزيع)، ما يتطلب جهود إضافية واستثنائية”.

وأوضح البيان ان “الوزارة تجد عددا من القرارات والتصريحات غير المسؤولة تخرج من عدد من أعضاء مجالس المحافظات، وكان اخرها قرار مجلس محافظة واسط الذي صدر اليوم الثلاثاء، ويقضي برفع منظومة الاطفاء عن بعد وفصل محطة واسط الحرارية عن منظومة الكهرباء الوطنية، وتحويل قراره الى الجانب التنفيذي”.

وأضاف البيان ان الوزارة “تود ان توضح ان رفع منظومة الاطفاء او فصل هذه المحطة او اي محطة اخرى عن المنظومة يعرض المنظومة الوطنية الى الاطفاء المفاجئ والتام، وهذا الاطفاء سيخفض ٣٠٪؜ من عمر المحطات التوليدية، فضلا عن كون موضوع إعادتها للعمل سيستغرق زهاء الأسبوع”.

واردف البيان ان “هذا الإجراء يعد خروج عن القانون، وتحدي للحكومة والسلطة الاتحادية، وتحمل وزارة الكهرباء كامل المسؤولية القانونية، والاعتبارية، والمالية، لكل من يحاول ان ينفذ هذه الأفعال البعيدة عن المدنية وتوضع في إطار التخريب”.

وتابع البيان ان “عملية تحديد حصص الكهرباء تتم من قبل اللجنة التنسيقية العليا بين المحافظات، بحضور الحكومات المحلية، وان وزارة الكهرباء لا تتدخل بهذه النسب، ويقع على عاتقها توزيع الطاقة المنتجة يومياً، استناداً لهذه النسب، بين بغداد والمحافظات”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close