الموت الجماعي يلوح في افق بغداد:

العاصمة بغداد تشهد “أزمة خدمية حادة”، تتمثل في انقطاع المياه الصالحة للشرب، مع زيادة ساعات انقطاع التيار الكهربائي، وذلك بالتزامن مع ارتفاع غير مسبوق في درجات الحرارة و إنتشار الأمراض, بينما كل المسؤوليين يعيشون في أجواء مختلفة تماماً عن الشعب؛ مكيفيات؛ مرفهات؛ فواكه؛ أنواع الأغذية و الشكولاته البلجيكية؛ و الماء و الكهرباء و الحمايات..لهذا قد تبدأ كارثة أخرى غير مسبوقة و هي حالات الموت الجماعي.

لذلك لا بُدّ من تشكيل قوات مسلحة لحماية المظاهرات التي ضربت العراق كله بما فيها بغداد كمقدمة لتشكيل حكومة إنقاذ ثم حكومة الأكثرية التي ستعمل بعيدا عن الطائفية و المحاصصة و النهب و الفساد بقيادة الأحزاب الجاهلية الحاكمة الآن التي أوصلت البلد لهذا الحدّ.
عزيز الخزرجي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close