كريم النوري: السلوك السياسي خلق حالة من الاحتقان والتوتر ولا نلوم الجماهير الغاضبة

تحدث القيادي في تحالف الفتح، كريم النوري، عن المظاهرات التي تعم عدداً من المحافظات العراقية، وأكد أن السلوك السياسي الذي همش دور الشعب خلق حالة من الاحتقان والتوتر، ولا يمكننا أن نلوم الجماهير الغاضبة، كما لا يمكن تشويه أساس المطالبات حتى وإن حصلت بعض التجاوزات.

وقال كريم النوري، إن “هناك علاقة واضحة بين التحالفات والسياسات الحزبية، منذ 2003 وحتى يومنا هذا، والانشغال بمصالح الأحزاب هو الذي أسس لواقع التمرد الإيجابي، وما يحدث في العراق اليوم عبارة عن نتائج وليس أسباب، وهذا يشبه العملية الجراحية التي تحتمل الأعراض الجانبية والمضاعفات والآلام، وبالنتيجة هناك أسباب حقيقية ويجب الوقوف عندها، منها قلة الخدمات والاهتمام بالأحزاب فقط على حساب الشعب العراقي”.

وأضاف القيادي في تحالف الفتح، أن “شهر تموز يُعرف بأنه شهر حرارة الطقس، والثورات، ونحن نطالب الشعب بالالتزام بالمطالب وعدم السماح للأشخاص بتشويه هذه التظاهرات من خلال بعض الأعمال، كما نتمنى الحفاظ على الممتلكات الشخصية والعامة”.

وتابع النوري قائلاً: “قد تكون الخدمات في محافظة النجف أفضل من مثيلاتها في البصرة والناصرية، ولكن المتظاهرين دخلوا إلى صالة مطار النجف اليوم، والمطار له رمزية على المستويين الإعلامي والعالمي، كما أن منزل المحافظ في الناصرية مُطوق”.

مشيراً إلى أن “السلوك السياسي الذي همش دور الشعب خلق حالة من الاحتقان والتوتر، ولا يمكننا أن نلوم الجماهير الغاضبة، كما لا يمكن تشويه أساس المطالبات حتى وإن حصلت بعض التجاوزات، ويجب على السياسيين مراجعة مواقفهم”.

وأوضح النوري أن “الحل يكمن بالإسراع في تشكيل لجان من المتظاهرين والجلوس مع الحكومة العراقية وعلى الهواء مباشرةً أمام الشعب، وتوضيح المطالبات المقدور عليها، والإسراع في حل مشاكل الناس ومحاسبة الفاسدين والفاشلين، والابتعاد عن المحاصصات الحزبية”.

لافتاً إلى أن “التقسيم الحزبي منذ 2003 إلى يومنا هذا، هو الذي تسبب بهذه الثورة والانتفاضة، كما يجب الحفاظ على هذه الانتفاضة من خلال عدم الإساءة لممتلكات الدولة، لأن إغلاق المنشآت والحقول النفطية سيؤثر سلباً على قيمة الدينار العراقي واقتصاد البلد”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close