لا ترحلوا ليبقى الفاسدون

إخواني الأعزاء ؛ أهل الحمية و الشرف و النخوة و آلرجولة: سلام على قلوبكم النابضة بآلمحبة و الثورة على الظلم للخلاص من الفاسيدن المتحاصصين جملة و تفصيلاً.

أن الحاكمين الذين يمثلون 300 حزب عراقي ينضح بآلجهل والنفاق و الفساد .. لا يستحون بسبب لقمة الحرام التي ملأت كروشهم و مسخت قلوبهم وحولتهم إلى حيتان وسلابيح لا تعرف الرحمة ولا الأنسانية سوى النهم, و صاروا مستعدين لبيع العراقيين بعد ما باعوا العراق مقابل بقائهم في السلطة لأجل درّ آخر دولار ممكن لبناء القصور و الفيلات و حتى الشكولاته لتأمين شهواتهم و رفاه عوائلهم, لذلك:ـ

فأن المظاهرات السلمية ليست فقط لا تؤثر على الفاسدين و على تغيير النظام؛ بل تريحهم .. مُدَّعين بوجود الحرية ؛ حيث يجلسون في مكاتبهم و بيوتهم و قصورهم تحت المكيفيات مع المثلجات و الفواكه والشكولاته البلجيكية و يتغامزون فيما بينهم قائلين:

[سوف يتعبون في هذا الحرّ الذي لا يطيقه مخلوق و يستسلمون للواقع و يخرصون ثم ينسحبون كما كل مرة في المظاهرات السابقة حين كانوا يتعبون و يرون الأبواب مغلقة أمامهم و كأن شيئا لم يكن وستعود الأمور لمجاريها كما عادت من قبل لنبقى نحن مع رواتبنا و حقوقنا المضمونة.

لذلك أيها المتظاهرون الأوفياء: إن لم تتسلحوا هذه المرة بآلقوى الثلاثة المكملة بعضها لبعض فأنهم – الفاسدون – باقون و سينتصرون عليكم للأبد, و تلك القوى هي : ألفكر و الأيمان و السلاح. و أتمنى أن لا ترحلوا كي لا يبقى الفاسدون.

لذلك أيها المتظاهرون الأوفياء: إن لم تتسلحوا هذه المرة بآلقوى الثلاثة المكملة بعضها لبعض فأنهم – الفاسدون – باقون و سينتصرون عليكم للأبد, و تلك القوى هي : ألفكر و الأيمان و السلاح. و أتمنى أن لا ترحلوا كي لا يبقى الفاسدون و لا تسمحوا لموظف بآلذهاب لدائرته أو شركته لأنه يذهب للفساد لا للعمل
عزيز الخزرجي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close