التحرش بالأنثى

.ولا يرضى ربنا…….

مايرضيش ربنا عمايلك.. مايرضيش ربنا أفعالك

ولا يجوز تتهجم على أنثى أبالك.. خليك راجل فى أفعالك

رزالتك لقله معرفتك بديانتك.. رزالتك من قله تربيتك

رزالتك لانحطاط صحبتك.. رزالتك لمرض بنفسيتك

مايرضيش ربنا عمايلك ..مايرضيش ربنا أفعالك

ولا يجوز تتهجم على أنثى ابالك

لو أنت محترم ومتربى فعلا ما تبصش لها

لوأبالك عريانه من الحسان ما تبصش لها

دايما تستعيذ من الشيطان وما تبصش لها

مايرضيش ربنا عمايلك..مايرضيش ربنا أفعالك

ولا يجوز تتهجم على أنثى أبالك.اللى يتحرش ب انسانه وضيع

من الدنيا بيضيع

ومع الأيام أنت بتضيع لو نفسك دنيئه ما تتحكم فيها

الراجل هو البنى آدم اللى يتحكم فى شهوته

هايجى يوم تنكسف من روحك ولا تداوى جروحك.

لو جيت أقول لك خاف ربنا

إنت إتربيت على قله معرفه ربنا ربنا شايفك مكان ما تكون

وتذكر الموت فى لحظه يا مجنون وروحك وجسمك عندك بيهون لما تأكلك نار جهنم مهما تكون

قال الله تعالى : ( قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) الآية (النور:30-31)

قال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه رضي الله عنهم:

” إياكم والجلوس في الطرقات، فقالوا: يا رسول الله مالنا من مجالسنا بُدٌّ نتحدث فيها. فقال: ” فإذا أبيتم إلا المجلس فأعطوا الطريق حقه. قالوا: وما حق الطريق يا رسول الله؟

قال: غض البصر،وكف الأذى ، ورد السلام، والأمر بالمعروف، والنهي عن المنكر”

هانم داود

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close