العراق يكشف عن القاء القبض على “مندسين” بتظاهرات البصرة من محافظتين

كشف قائد فرقة الرد السريع اللواء ثامر محمد اسماعيل الحسيني، اليوم الثلاثاء، عن القاء القبض على “مندسين” من محافظتين في تظاهرات البصرة.

وقال الحسيني في بيان “تم إلقاء القبض على خمسة عناصر مندسين مع المتظاهرين في محافظة البصرة”.

واضاف ان “المندسين هم ثلاثة من سكنة محافظة ذي قار واثنين اخرين من سكنة محافظة الأنبار”.

وتابع الحسيني ان “هؤلاء المندسين كانوا يثيرون الشغب وسط التظاهرات السلمية”، مبينا انه “تم تسليمهم الى عمليات البصرة”.

يذكر ان مركز الاعلام الأمني العراقي اتهم يوم الثلاثاء من اسماهم بالمندسين بين المتظاهرين باستخدام الحجارة والهراوات والأسلحة النارية ضد القوات الأمنية خلال الاحتجاجات التي تشهدها محافظات وسط وجنوب البلاد.

وقال العميد يحي رسول في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وزارة الدفاع اليوم في بغداد ان “المندسين بين المتظاهرين استخدموا الحجارة، والهراوات، بل وصل الامر الى اطلاق النار على القوات الأمنية”، داعيا المتظاهرين الى “عدم الانجرار وراء مثير الفتن والساعين لاستهداف امن البلد”.

ونوه الى ان “الإصابات من صفوف القوات الأمنية 262 إصابة من منتسبين وضباط ومراتب”، مردفا بالقول انه “لدينا 6 من تلك الإصابات حالتهم حرجة ولازال هناك راقدون بالمستشفى”.

واهاب العميد رسول بالمتظاهرين بالتبليغ على المندسين، والتعاون المطلق مع القوات المسلحة للمحافظة على سلمية التظاهر، وعدم استنزاف القوات القتالية في قضايا لا نعرف عنها شيء”، حسب تعبيره.

من جهته قال المتحدث باسم جهاز مكافحة الإرهاب صباح النعمان خلال المؤتمر ان “قوات الجهاز منتشرة في جميع انحاء العراق”، مبينا انه “يجب ان يعلم المواطنون ان القوات الأمنية وجدت لخدمتهم لذا ندعوهم الى الابلاغ عن المندسين الذين يحاولون حرف مسار الاحتجاجات”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close