بارزاني يطالب علماء الدين الكوردستانيين بأمر يكون أبرز اهتماماتهم

طالب زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، علماء الدين الكوردستانيين، اليوم الثلاثاء، الا يسمحوا أن تتحول الخلافات الصغيرة الى نزاعات كبيرة، كونها تؤثر بشكل سلبي على مبادئ التدين وتربية مستقبل الشعب.

وثمن بارزاني في رسالة وجهها الى علماء الدين الكوردستانيين بمناسبة عقد مؤتمرهم السادس، عملهم، متمنيا لهم النجاح.

ونوه بارزاني الى ان القسم الاكبر من ثورات الشعب الكوردي من اجل الحرية والتخلص من الاحتلال كانت على يد رجال الدين وكبار رجالاتهم، لافتا إلى ان ذلك دليل على مكانة وقيادة علماء الدين في نضال وكفاح شعب كوردستان.

وطالب بارزاني في رسالته علماء الدين عدم السماح للخلافات الصغيرة ان تتحول إلى نزاعات كبيرة وتفرق العلماء، مؤكدا ان ذلك سيكون له تأثير سلبي على مبادئ التدين والتربية لمستقبل الشعب الكوردستاني.

واكد بارزاني على ان اتحاد علماء الدين الكوردستانيين قد تأسس من اجل رجال الدين ومصالح الوطن، مشددا على الحفاظ على ثقل أهدافه التي تأسس من أجلها ببرنامج ومشروع مكثف.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close