لا تغيير للاوضاع البائسة في العراق الا بالدم !

محمد الشجيري

من يريد ان يغير الاوضاع في العراق عليه ان يستخدم القوة وعليه ان يتصادم مع من يدعي تمثيل السلطة والدولة ادعاءاً باطلاً لان هؤلاء لا يمتون بصلة لما يسمى بسلطة تمثل الشعب او دولة والدليل افعالهم وما عملوه طيلة ١٥ عشر سنة من نهب وسرقات للمال العام وتجاوز على القانون وهذا لعمري يسقط عنهم اي شرعية يدعونها كذباً وزوراً.

ان العراقيين البسطاء يبحثون عن مطالب حقيقية مشروعة شأنهم شأن اي شعب اخر على وجه البسيطة ولكن هؤلاء العصابات لم يحققوا لهم شيئاً ولن يحققوا لان غاياتهم واهدافهم هي بعيدة كل البعد عن خدمة العراقيين والنهوض بالعراق ولذلك فهم يعدون العدة للمواجهة الدموية مع شعبهم وهذا واضح وضوح العين ومن يعتقد ان المظاهرات السلمية سوف تجلب حقاً فهو واهم فهؤلاء تذوقوا حلاوة السلطة ولن يتنازلوا عنها مطلقاً الا بالقوة وهم قد تسلحوا بالمال والرجال والسلاح وجاهزين لمواجهة اي طاريء قد يفقدهم اياها.

انهم يذكروننا بصدام وحزبه يوم كان يقول سوف لن نسلم السلطة الا والعراق عبارة عن تراب وخراب وهؤلاء يمتلكون نفس العقلية والسلوك لذلك على من يظن انهم سوف ينصاعوا لطلبات العراقيين وتحقيقها فهو واهم ويحلم واما سلمية المظاهرات والحفاظ على المتظاهرين فهي لعبة لكسب الوقت وامتصاص زخم المتظاهرين وانفعالهم وغضبهم وحين يحّل ايلول سوف يبدأ الطقس بالتغيير وسوف تهدأ النفوس ويعود الجميع الى بيته خالي الوفاض وبانتظار موسم صيفي جديد وكل عام وانتم بخير.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close