10 محطات جعلت عهد التميمي أيقونة للنضال الفلسطيني

خلدون الشرقاوي

كاتب مصري

أفرجت سلطات الاحتلال الصهيوني، اليوم الأحد، عن الشابة الفلسطينية عهد التميمي (17 عاماً)، بعد أن قضت ثمانية أشهر في سجون الاحتلال، في أعقاب صفعها وركلها جندياً من قوات الاحتلال في الضفة الغربية المحتلة، خارج منزلها في منطقة النبي صالح في كانون الأول (ديسمبر).

ووجّه الاحتلال الصهيوني إلى عهد 12 تهمة، لكنها أقرّت، كما أفادت الأنباء، في مارس (آذار) بارتكاب أربع تهم، منها الاعتداء.

وتحوّلت عهد التميمي إلى أيقونة نضالية في سائر أنحاء العالم، وطالبت حكومات ومجموعات حقوقية دولية بالإفراج عنها.

 

ومع أنّ لعهد التميمي تاريخاً من المواجهة مع الاحتلال، قبل الاعتقال، إلا أنّ حادثة الصفع تفاعلت، وتنوّع التعبير عنها في محطات كثيرة، حيث نرصد في “حفريات” عشراً منها، فيما يأتي:

(1) بعد 8 أشهر قضتها عهد التميمي ووالدتها في سجن إسرائيلي، أكدت عهد التميمي اليوم الأحد، من أمام منزل “الشهيد عز الدين التميمي” في قرية النبي صالح فور الإفراج عنها، أنّ المقاومة ستبقى مستمرة. وتوجهت، أمام الصحفيين، وهي تلفّ الكوفية الفلسطينية على رقبتها، بالشكر إلى كل من وقف بجانبها وساندها في محنتها.

(2) لم تتخلَّ عهد عن المشاركة في المسيرة الأسبوعية كل يوم جمعة في قرية النبي

(3) كانت عهد، المولودة  في (31 كانون الأول/ يناير 2001)، قرية النبي صالح، قرب رام الله، تتمنى أن تدرس القانون لتصبح محامية تدافع عن وطنها وأهلها وشعبها.

(4) في فيديو بث لعهد للتميمي في بدايات عام 2012، وقفت الفتاة الصغيرة في السن والنحيفة في الجسد تصرخ في وجه أحد جنود الاحتلال الإسرائيلي، قائلة: “وين أخويا؟”، واستكملت صرخاتها بسؤال أكبر “لماذا تعتقل الأطفال الصغار؟”، ظلّت الطفلة تصرخ لمدة دقائق دون أي تفاعل من الجندي، مما اضطرها لـعضّه، حتى تُحرر شقيقها الأصغر.

اقرأ أيضاً: عهد التميمي بطلة لوحة رسّام تشي غيفارا الشهير

(5) أصبح وجه عهد التميمي شعاراً للقضية الفلسطينية، وظهرت صورتها على الملصقات والرايات والجداريات، والحافلات، بينما وقّع على التماس على الإنترنت للمطالبة بإطلاق سراحها أكثر من 1.7 مليون شخص.

صالح، رافعة شعار “اخرجوا من أرضنا.. فهذه الأرض ليست لكم”.

6) رسم فنان الجرافيتي الإيطالي جوريت آجوش، لوحة لعهد التميمي على الجدار الإسرائيلي العازل في بيت لحم بالضفة الغربية. ومن بين من وظفوا فنهم لتحية عهد التميمي الفنان الأيرلندي جيم فيتزباتريك، صاحب أشهر بورتريه للثائر الأرجنتيني الشهير “تشي جيفارا”، والذي أصبح واحداً من أكثر اللوحات انتشاراً في العالم قبل نصف قرن.

(7) استنكر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب اعتقال عهد التميمي، وقال في بيان إنّ “شجاعة عهد التميمي ليست بمستغربة على نساء فلسطين، فما من امرأة فلسطينية إلا وهي أم شهيد أو زوجة شهيد أو ابنة شهيد أو أخت شهيد، كما أنّ لنساء فلسطين دوراً مشهوداً في الرباط بالمسجد الأقصى لحمايته من اقتحامات الاحتلال الصهيوني وتدنيس المستوطنين، ولا يمكن للأزهر أن ينسى الأسيرات الفلسطينيات في سجون الاحتلال؛ حيث يشكلن عنوان النضال الفلسطيني”.

 

(8) اعتبرت الحكومة البريطانية أنّ الحكم على عهد التميمي هو صورة عن تداعيات عدم حل النزاع في الشرق الأوسط على الأجيال الشابة. وقال الوزير البريطاني المكلف بشؤون الشرق الأوسط إليستر بورت، إنّ لندن قلقة لإيداع أطفال فلسطينيين السجن.

(9) مشهد صفع عهد التميمي لجندي الاحتلال الصهيوني تصدّر وسائل الإعلام العبرية والعالمية؛ حيث علق الوزير الإسرائيلي نفتالي بينيت على الفيديو بالقول “عليها أن تقضي حياتها في السجن”. أما وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان فقال “إنّ مهاجمي الجنود سوف يعتقلون”.

(10) ساوى الشاعر العبري يهونتان غيفن، عهد التميمي، بالشابة اليهودية آنا فرانك “التي يرتبط اسمها بالمحرقة”، والذي دفع ليبرمان إلى توجيه أوامر لقائد محطة إذاعة الجيش، شيمعون الكابيتس، بالتوقف عن بث أغانيه أو إجراء لقاءات معه.

, ,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close