برلماني إيراني: اقتصاد البلاد على وشك الانهيار

حذر عضو لجنة الموازنة في البرلمان الإيراني جهان بخش محبي ‌نیا، اليوم الثلاثاء، من أن اقتصاد البلاد “على وشك الانهيار”.

جاء ذلك في كلمة له أمام البرلمان اليوم، بحسب ما أفادت به وكالة العمال الإيرانية للأنباء.

وأضاف محبي ‌نیا أن “الاقتصاد الإيراني ينهار، من فضلكم كونوا على حذر.. نحن نشكو من حكومة الرئيس حسن روحاني لعدم طرحها القضايا ذات الأولوية على جدول أعمال البرلمان”.

وأقال الرئيس روحاني الأسبوع الماضي محافظ البنك المركزي ولي الله سيف، وعين مكانه عبد الناصر همتي، في محاولة لاحتواء السوق الموازية (السوداء) للعملات.

ولفت محبي ‌نیا إلى أن سعر صرف الدولار الواحد وصل مستوى 112 ألف ريال في السوق الموازية.

ويتزامن هبوط العملة المحلية مع شح كبير في النقد الأجنبي، وقرب دخول أولى حزم العقوبات الأمريكية على طهران، خلال وقت لاحق من الشهر المقبل.

وأشار البرلماني الإيراني إلى وجود مشاكل اقتصادية، لا سيما البطالة والغلاء، علاوة على مشاكل صحية وبيئية.

وشدد على وجوب الاستماع إلى الشعب الذي يواجه مشاكل كهذه.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close